أردوغان: تركيا لا تلوث نفسها بوصمة عار ارتكاب مجازر

المشرف
المشرف

قال الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان’ – في تعليقه عما سيتمخض عنه اجتماع البرلمان الأوروبي، بشأن مزاعم الأرمن المتعلقة بأحداث 1915 – إن بلاده “لا تلوث نفسها بوصمة عار ارتكاب مجازر، وأنها لا يمكن أن تقبل هذه المسؤولية أو ذلك الجرم’.

جاءت أقوال أردوغان – في تصريحات أدلى بها للصحفيين – في مطار أسنبوغا، في العاصمة أنقرة، قبيل توجهه إلى كازاخستان.

وفي معرض رده على سؤال – حول مشروع القرار الذي سيصوّت عليه البرلمان الأوروبي اليوم، والمتعلق بأحداث 1915، وما إذا كانت تركيا ستجري اتصالات مع الولايات المتحدة الأمريكية، على ضوء القرارا الأوروبي الصادر – قال أردوغان: “لا أعلم ماهية القرار الذي يعتزم البرلمان الأوروبي اتخاذه، ومهما كان ذلك القرار فإننا لن نعير له إهتماماً ولن نلقي له بالاً’. مبيناً في الوقت ذاته، أن تركيا تجري مباحثات مستمرة مع الولايات المتحدة الأمريكية بهذا الخصوص.

واستطرد أردوغان قائلاً: ’ أخاطب تلك الدول التي فتحت أبواب برلمانتها أمام داعمي رواية تلك المزاعم، وعلى رأسهم أرمينيا: يوجد في بلدنا قرابة 100 ألف أرمني مواطن وغير مواطن. كم أرميني يوجد في بلادهم هم؟ “، فيما أكد أن الأرمن في تركيا لم يتعرضوا يوماً للمضايقات أو التمييز، شأنهم شأن بقية المواطنين الأتراك.

Comments are closed.