أزمة “جبهة التحرير”.. مستمرة

المشرف
المشرف

ازداد الاحتقان بين أعضاء اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني.. إذ ما زال الاتفاق بعيدا حول اختيار شخصية مناسبة لشغل منصب الأمين العام الشاغر.. منذ الإطاحة بعبد العزيز بلخادم.. وكان أحد أعضاء الحركة التقويمية في حزب الأفالان قد رهن انعقاد دورة اللجنة المركزية ببروز مرشح الإجماع للرئاسيات المقبلة. واعتبر أن الدفع إلى عقد الدورة في غياب الرئيس الشرفي للحزب عبد العزيز بوتفليقة تجاهل لقوانين الحزب ونكران لأدوره واقتراحاته التي كان يقدمها في السابق.. واعترف عضو آخر بأن الحزب العتيد بلغ مرحلة صعبة ومعقدة.. ويعيش فراغا وأزمة تنظيمية خانقة، بسبب عدم اعتماد مكتب خاص بتسيير دورة اللجنة المركزية المفتوحة.

Comments are closed.