ألمانيا.. بدء فعاليات إحياء ذكرى سقوط جدار برلين

المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” وضعت إكليلًا من الورود على النصب التذكاري

المشرف
المشرف

بدأت في ألمانيا اليوم الأحد، فعاليات إحياء الذكرى الخامسة والعشرين لسقوط جدار برلين، في 9 تشرين الثاني/ نوفمبر 1989.

وأحيا الألمان بمتحف “النصب التذكاري لجدار برلين’، بشارع “بيرناو’، في العاصمة الألمانية، ذكرى الأشخاص الذين لقوا حتفهم خلال محاولتهم الهروب من برلين الشرقية إلى برلين الغربية، حيث شاركت في إحياء الذكرى المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل’، وعدد من المسؤولين، وناشطون في مجال حقوق الإنسان في ألمانيا الشرقية السابقة، ودبلوماسيون، وعدد كبير من المدعويين.

ووضعت “ميركل’، إكليلًا من الورود على النصب التذكاري، ثم توجهت مع من كانوا برفقتها إلى كنيسة صغيرة مجاورة للساحة للمشاركة في المراسم الدينية.

ويعد شارع “بيرناو’، رمزًا لانقسام ألمانيا، حيث بقيت الأبنية في الجهة الشرقية للجدار في ألمانيا الشرقية، بينما بقي رصيف المشاة الواقع أمام تلك الأبنية في ألمانيا الغربية، في حين حاول الناس القفز من شبابيك الأبنية إلى ألمانيا الغربية.

ومن المنتظر أن تحضر “ميركل’، والرئيس الألمانا “يواخيم غاوك’، ورئيس البرلمان الأوروبى “مارتين شولتز’ الفعاليات التي ستنظمها حكومة ولاية برلين في إطار الذكرى.

وكان جدار يفصل شطري برلين الشرقي، والغربي، والمناطق المحيطة في ألمانيا الشرقية بغرض تحجيم المرور بين برلين الغربية، وألمانيا الشرقية، بدأ بناؤه في 13 أغسطس/ آب 1961، وجرى تحصينه على مدار سنوات، إلى أن تم إسقاط أجزاءٍ منه على يد الثوار في 9 نوفمبر/ تشرين ثاني 1989، وهدم بعد ذلك بشكل شبه كامل.

Comments are closed.