أمازيغ مغاربة يحتجون أمام مقر حزب العدالة والتنمية باكادير بسبب تصريح لبنكيران

المشرف
المشرف

*نفذ مجموعة من نشطاء الحركة الامازيغية، مساء السبت، وقفة احتجاجية امام مقر حزب العدالة والتنمية باكادير ، وأكد احد المحتجين ان ما دفعهم الى الاحتجاج، هو تصريح بنكيران الاخير، امام اعضاء حزبه، حيث قال موجها الخطاب لمدير ديوانه جامع المعتصم : “السوسي بشحال كيعيش كاع “.

واضاف ذات المصدر، ان نشطاء الحركة اختاروا هذا الشكل الاحتجاجي، لإيصال رسالة واضحة لبنكيران وحزب العدالة والتنمية، وخاصة وأن تصريحات من هذا القبيل سبق وأن تسببت في اثارة الفتنة وأشعلت نار البيانات بين الحركة الامازيغية وقياديين من حزب المصباح، وكان آخرها نكتة المقرئ أبو زيد بإحدى دول الخليج ، والتي انتهت بتقديم ابو زيد لاعتذار للامازيغ.

وقد ردد المحتجون شعارات تندد بتصريح رئيس الحكومة، داعية اياه الى المرور الى ما ينتظره المغاربة، وهو اخراج القوانين التنظيمية لترسيم اللغة الامازيغية، والكف عن اصدار مثل هذه التصريحات، التي اعتبرها النشطاء احتقارا للامازيغ عامة والسوسيين خاصة .

 

Comments are closed.