أمين عام حركة الشعب التونسية يدعو الى مؤتمر لدول الجوار الليبي

المشرف
المشرف

طالب أمين عام حركة الشعب زهير المغزاوي يوم الاحد بضرورة عقد مؤتمر لدول الجوار الليبي تنبثق عنه خطة أمنية وعسكرية مشتركة تكفل التصدي لظاهرة الارهاب قبل أن تخترق حدود بلدان الجوار. وقال المغزاوي لدى اشرافه الاحد بالعاصمة على ندوة وطنية للحزب أن الاوضاع في تونس ستبقى غير آمنة وغير مستقرة طالما ظلت الاوضاع في ليبيا غير واضحة المعالم داعيا في هذا السياق الى مزيد احكام التنسيق والتشاور بين كافة دول الجوار للقضاء على افة الارهاب التي باتت تهدد أمن واستقرار تونس وبقية هذه الدول وفق تعبيره.

وفى ما يتعلق بالانتخابات الجهوية والمحلية القادمة أكد الامين العام لحركة الشعب ضرورة تجنب كل التجاوزات التي تم تسجيلها خلال الانتخابات الرئاسية والتشريعية السابقة والتي كان سببها الاعلام الموجه والتمويلات المشبوهة والاستقطاب الثنائي بين حركة النهضة وحزب نداء تونس.

وتطرق المغزاوي من جهة أخرى الى الوضع العام داخل حركة الشعب حيث ذكر أنه يقع حاليا الاعداد لعقد المؤتمر الاول للحركة في أواخر شهر جويلية القادم والذي قال انه سيكون فرصة لتقييم العمل داخل الحركة ورسم برامجها في المرحلة القادمة مع الاخذ بالاعتبار مختلف المتغيرات الوطنية والدولية والاستحقاقات القادمة خاصة الانتخابات الجهوية والبلدية.

Comments are closed.