أوباما يعزي أردوغان في ضحايا عمليتي إسطنبول وديار بكر الإرهابيتين

خلال اتصال هاتفي اليوم الثلاثاء

Younes Hamdaoui

قدم الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، تعازيه لرئيس الجمهورية التركية، رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، في ضحايا عمليتي إسطنبول وديار بكر الإرهابيتين (وقعتا مؤخر في تركيا وأسفرتا عن سقوط عدد من القتلى والمصابين).

وبحسب المعلومات الواردة، من الرئاسة التركية، فقد تلقى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم، اتصالًا هاتفيًا من نظيره الأمريكي، باراك أوباما، قدم فيه الأخير خالص تعازيه لأردوغان في ضحايا العمليتين الإرهابيتين في إسطنبول وديار بكر.

بدوره، شكر أردوغان، نظيره الأمريكي، على تضامنه مع ضحايا العمليات الإرهابية في تركيا، بحسب مصادر الرئاسة التركية.

وتناول الزعيمان، خلال مكالمتهما الهاتفية، كيفية مكافحة المنظمات الإرهابية وعلى رأسها تنظيمي داعش، وبي كا كا، مؤكِّدان على ضرورة التعاون والتنسيق للقضاء على الإرهاب.

كما أوضحت المصادر الرئاسية، بأنّ أردوغان وأوباما، تطرقا إلى الزيارة التي سيجريها نائب الرئيس الأمريكي “جو بايدن’ إلى العاصمة التركية أنقرة السبت المقبل، مبينان في هذا السياق أنّ الزيارة ستشكل فرصة جيدة لمناقشة العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

جدير بالذكر، أن 10 أشخاص لقوا مصرعهم، إضافة إلى منفذ الهجوم، وأصيب 15 آخرون بجروح، في تفجير انتحاري، وقع الثلاثاء الماضي، في ميدان السلطان أحمد السياحي، وسط مدينة إسطنبول.

كما استهدف إرهابيون، الخميس الماضي، بسيارة مفخخة مركزًا للشرطة ومبنى السكن التابع له في قضاء “جنارجا’، بولاية ديار بكر، ما أسفرعن مقتل 5 مدنيين، وإصابة 39 آخرين، بينهم 6 من أفراد الشرطة، بحسب بيان لولاية ديار بكر

Comments are closed.