أولاند: ينبغي على بوتين الضغط على الأسد ليتخلى عن السلطة

المشرف
المشرف
قال الرئيس الفرنسي، فرانسوا أولاند، “ينبغي على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن يمارس الضغط على بشار الأسد، لحمله على تخليه عن السلطة في سوريا’.

جاء ذلك في تصريح صحفي، عقب لقاء أجراه مع نظيره المالي إبراهيم بوبكر كيتا، الذي يزور فرنسا، حيث أضاف أولاند، “آمل أن يكون بوتين قد سعى خلال لقاءه مع الأسد أن يقنعه بموضوعي العملية الانتقالية، والتخلي عن السلطة خلال وقت قصير’.

وتطرق أولاند، إلى الغارات الجوية الفرنسية في سوريا، قائلًا، “إن العمليات ستحقق أهدافها إن وجهت ضد داعش فقط، وساهمت في تحقيق العملية الانتقالية، وفي حال أدت إلى تقوية نظام الأسد، فإنها لن تساهم في تسوية الأزمة السورية’.

وفيما يتعلق بالعلاقات الثنائية الفرنسية المالية، أكد أولاند، أن بلاده ستواصل بشكل دائم، دعمها لمالي من أجل ضمان أمنها وتطوير اقتصادها.

تجدر الإشارة أنَّ فرنسا نفذت أولى غاراتها ضد تنظيم داعش في سوريا في 8 أيلول/سبتمبر الماضي، وكانت عملياتها العسكرية ضد التنظيم قبل ذلك تقتصر على ضربه في الأراضي العراقية فقط.

وتعد زيارة الأسد لموسكو أمس الثلاثاء، هي الأولى من نوعها له، منذ اندلاع الأزمة السورية في مارس/آذار 2011.

وصرح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، أن “الأسد التقى بوتين في العاصمة موسكو، في إطار أول زيارة خارجية له بعد ظهور الاشتباكات الداخلية في بلاده’.

Comments are closed.