إجراأت أمنية غير مسبوقة.. أكثر من 2600 رجل أمن لتأمين كلاسيكو العالم

المشرف
المشرف

في ظل حالة الاستنفار الأمني التي تعيشها القارة العجوز، خوفا من تكرار فاجعة الهجمات الإرهابية، التي هزت العاصمة الفرنسية باريس يوم الجمعة الماضي، جندت السلطات الإسبانية كل إمكانيتها اللوجستكية والبشرية لتأمين نجاح كلاسيكو العالم، الذي سيجمع يوم غد السبت، بين الغريمين التقليديين مدريد وبرشلونة على أرضية ملعب بيرنابيو، إذ أشار المسؤول الأول في الأمن الإسباني، فرانسيسكو مارتينيز باسكيس، أن الدولة الإسبانية ستخصص لأول مرة في حدث رياضي على مر التاريخ، 1000 عنصر من الشرطة، أي ضعف العدد الذي خصصته في “الكلاسيكوات” الماضية، بالإضافة إلى الـ1400 رجل أمن خاص، الذين ستتم الاستعانة بهم يوم غد، علاوة على أكثر من 200 عنصر آخر من الحرس المدني الإسباني والأمن المحلي ورجال الإطفاء.

في هذا الصدد، قال فرانسيسكو مارتينيز باسكيس:” ستكون المراقبة شاملة، وستتم مضاعفة عدد رجال الأمن، بحيث أنه لأول مرة يتم تخصيص هذا العدد لحدث رياضي، نظرا لما تفرض درجة التأهب القصوى”، التي حددتها وزارة الداخلية الإسبانية في 4 درجات.

واشار نفس المسؤول إلى أن المقابلات الأخرى التي ستجرى برسم الجولة 12 من الليغا ستشهد أيضا تعزيزات أمنية ومراقبة شديدة، لكن مقابلة الكلاسيكو تبقى استثنائية بحكم رمزيتها ومتابعتها من قبل عشاق الفريقين في العالم برمته.

 

Comments are closed.