إحالة قائد شرطة كولونيا إلى التقاعد مؤقتاً بعد “فضيحة كولونيا”

Younes Hamdaoui

أفادت وكالة الأنباء الألمانية نقلاً عن مصادر سياسية محلية أنه تم تعليق مهام فولغانغ ألبرس، قائد شرطة مدينة كولونيا الواقعة غرب ألمانيا، بعد تعرضه لانتقادات شديدة إثر أعمال العنف والاعتداءات التي تخللت احتفالات رأس السنة.

وأفادت الوكالة أن ألبرس “أحيل إلى التقاعد بشكل مؤقت’ لحين اكتمال التحقيقات. وتعرض هذا المسؤول الأمني لانتقادات شديدة لعدم تحرك أجهزة الشرطة بشكل فاعل خلال احتفالات رأس السنة، عندما تعرضت عشرات النساء لاعتداءات جنسية أثارت استنكاراً واسعاً في ألمانيا.

من جانبه، طالب رئيس كتلة الحزب الاشتراكي الديمقراطي في البرلمان المحلي لولاية برلين، رائد صالح، بملاحقة جنائية حازمة لمرتكبي اعتداءات التحرش الجنسي في مدينة كولونيا.

وقال صالح، البالغ من العمر 38 عاماً والمولود في فلسطين، في تصريحات لإذاعة “برلين-براندنبورغ’ الجمعة (الثامن من يناير/ كانون الثاني 2016): “لا ينبغي أن يكون هناك تساهل ثقافي … الموطن الذي ينحدر منه الجاني لا يهم إطلاقاً’.

وذكر صالح أنه ينبغي ازدراء مثل هذه الجرائم والاقتصاص من مرتكبيها، موضحاً أنه لا مكان للمهاجرين الجانحين في ألمانيا، وطالب بترحيلهم.

يذكر أن عدة نساء تعرضن لاعتداءات وتحرش جنسي ليلة رأس السنة في مدينة كولونيا ومدن أخرى في ألمانيا، وترجح السلطات تورط بعض اللاجئين في هذه الاعتداءات.

Comments are closed.