“إسيسيكو”: نسبة الأمية بالعالم الإسلامي 65 % إناث و40 % ذكور

وفي بيان بمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية، دعت المنظمة دول العالم الإسلامي إلى مضاعفة جهودها لمحاربة الأمية، وخفض مستوياتها في صفوف مواطنيها، لتحقيق النهضة لشعوبها

المشرف
المشرف
إسيسيكو
المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو"

قالت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة “إيسيسكو’، اليوم الجمعة، إن نسبة الأمية في دول العالم الإسلامي بلغت حوالي 40 في المئة في صفوف الذكور و65 في المئة في صفوف الإناث.

وفي بيان بمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية الذي يوافق الثامن من الشهر الجاري، دعت المنظمة دول العالم الإسلامي إلى “مضاعفة جهودها لمحاربة الأمية، وخفض مستوياتها في صفوف مواطنيها، لتحقيق النهضة لشعوبها’.

واعتبرت المنظمة في بيانها، الذي حصلت وكالة “الأناضول’ على نسخة منه، أن الأمية التي تستشري في عدد من دول العالم الإسلامي بـ’شكل متزايد’ “تعيق جهود التنمية والنهوض الاقتصادي في هذه البلدان’.

وأبرزت “أهمية محو الأمية في تمكين الملايين من مواطني دول العالم الإسلامي في المساهمة في خدمة مجتمعاتهم، الذين تحول دونهم هذه الآفة المتفاقمة والعمل على تطوير بلدانهم’.

ولفتت إلى أن “أغلب’ الدول الأعضاء في المنظمة لم تحقق “بالقدر الكافي والمأمول’ النتائج المرجوة في مجال خفظ معدلات الأمية في صفوف مواطينها، وذلك رغم الجهود المبذولة على الصعيد الحكومي والأهلي في هذا المجال.

وقالت في المقابل إنه لم يتمكن “سوى عدد قليل من دول العالم الإسلامي من خفض مستويات الأمية’ المنتشرة بشكل أكبر في الأرياف والبوادي مقارنة مع المدن والحواضر.

وفي هذا الصدد، أكدت إيسيسكو على “أهمية تطوير سياسات واضحة ومدروسة في مجال محاربة الأمية من قبل حكومات هذه البلدان، وجعلها في إطار سياسات وطنية تلتف حولها القوى الحية الفاعلة في المجتمعات الإسلامية’.

Comments are closed.