إعلان لرؤساء 4 برلمانات أوروبية يحث على “الاتحاد الفيدرالي”

رؤساء برلمانات كل من إيطاليا وفرنسا وألمانيا ولوكسمبورغ وقعوا على إعلان مشترك يتضمن السعي إلى ذلك

المشرف
المشرف

وقّع رؤساء برلمانات كل من إيطاليا وفرنسا وألمانيا ولوكسمبورغ على إعلان مشترك اليوم الإثنين، يتضمن التعهد بالعمل على إعطاء زخم جديد للسياسة الأوروبية، تفضي إلى قيام اتحاد فدرالي بين دول الإتحاد الأوروبي.

وحضر مراسم التوقيع التي أقيمت في مقر البرلمان الإيطالي في روما، كل من رئيسة مجلس النواب الإيطالي لاورا بولدريني، ورئيس البرلمان الألماني نوربرت لاميرت، ورئيس الجمعية الوطنية الفرنسي كلود بارتولون ورئيس مجلس النواب في لوكسمبورغ مارس دي بارتولوميو.

وجاء في نص الوثيقة التي نشرها البرلمان الإيطالي،  “نحن هنا لأننا مقتنعون بأن المزيد من التكامل السياسي الأوروبي هو الطريق الصحيح لإعطاء مستقبل أفضل لأطفالنا والرد على أولئك الذين يستخدمون أوروبا ككبش فداء لتغذية الشعوبية وكراهية الأجانب’.

وتابع “إن الأزمة الحالية المتمثلة في موجات طالبي اللجوء، تذكرنا جميعا بضرورة العمل لتحقيق نقلة نوعية إلى مرحلة جديدة نحو أوروبا أكثر اتحاداً وقوة، وأعظم قدرة على الاستجابة لاحتياجات وتطلعات مواطنينا، ولاسيما الشباب منهم’. وأردف “إن الإعلان هو الخطوة الأولى في هذا الاتجاه، لاستئناف مسار انتهجه الآباء المؤسسون منذ عقود’.

ونقلت التلفزة الحكومية عن رئيسة البرلمان الإيطالي بولدريني القول في كلمتها التي تلت مراسم التوقيع “إن بناء الاتحاد الفيدرالي، ليس أمراً سهلاً ولكن إذا أردنا مواجهة تحديات العولمة، وتحويل الأزمة المصيرية الراهنة إلى فرصة، والتغلب على الشكوك وغرس الحماس المتجدد، خاصة بين الأجيال الشابة، فليس هناك بديل عن مزيد من التكامل السياسي الأوروبي’.

Comments are closed.