اتحاد الأئمة بموريتانيا "ينكر الدعوة إلى الفتنة والإخلال بالأمن"

المشرف
المشرف

أعلن الاتحاد الوطني لأئمة موريتانيا إنكاره لكل “دعوة تؤدي إلى الفتنة أو الإخلال بالأمن مهما كان مصدرها’، مردفا أنه “يربأ بجميع الشخصيات أن تسلك طرقا لا تتماشى مع المصلحة الشرعية’. حسب تعبيره.

وقال الاتحاد في بيان أصدره إن يذكر “الجميع بوجوب حفظ الكليات الست التي أجمعت جميع الشرائع السماوية على وجوب حفظها’، داعيا “القائمين على المعاهد إلى الالتزام بالضوابط القانونية والإجراأت المتبعة في الترخيص للحصول على التراخيص للأعمال المطلوبة’.

وقال اتحاد الأئمة في البيان الذي وقعه رئيسه الشيخ صالح الهاشمي إن البيان يأتي “انطلاقا من قوله تعالى {وإذا قلتم فاعدلوا ولو كان ذا قربي…}، وعملا بقوله صلى الله عليه وسلم (الدين النصيحة…) والتي تقتضي منا وجوب الدعوة إلى الله تعالى بالحكمة والموعظة الحسنة والنصح للكل بالسلم، وعملا بمقتضيات الشريعة الإسلامية’.

ونبه الاتحاد في نهاية بيانه “الكل إلى ضرورة التناصح والتكامل والتعاون على البر والتقوى’.

Comments are closed.