اعتماد تقنية خط المرمى في بطولة كأس الأمم الأوروبية

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إن تكنولوجيا مراقبة خط المرمى ستستخدم هذا العام في بطولة كأس الأمم الأوروبية التي ستقام في فرنسا الصيف المقبل. كما سيتم اعتماد التقنية أيضا في دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم.

Younes Hamdaoui

قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم خلال اجتماع لجنته التنفيذية اليوم الجمعة (22 كانون الثاني/يناير 2016) في نيون اعتماد تقنية خط المرمى في كأس الأمم الأوروبية 2016 التي تستضيفها فرنسا من 10 حزيران/يونيو إلى 10 تموز/يوليو هذا العام. وسيتم اعتماد هذه التكنولوجيا أيضا في مسابقة دوري أبطال أوروبا اعتبارا من الموسم المقبل 2016-2017، وربما في الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).

وتسمح هذه التكنولوجيا التي عارضها طويلا رئيس الاتحاد الأوروبي الفرنسي ميشال بلاتيني، الموقوف حاليا عن أي نشاط لثماني سنوات من قبل الفيفا، قبل أن يسمح بإجراء دراسة حولها بهدف تحديد ما إذا تجاوزت الكرة خط المرمى من أجل احتساب الهدف وإبعاد الشكوك وذلك بفضل وجود عدة كاميرات. واعتمد الاتحاد الدولي هذه التقنية منذ 2012 وطبقها بشكل عملي في مونديال 2014 في البرازيل.

وقال الاتحاد الأوروبي إن التقنية الجديدة لمراقبة خط المرمى مع وجود مساعد إضافي للحكم على خط المرمى لمراقبة الأنشطة داخل وحول منطقة الجزاء.

Comments are closed.