الاتحاد الأوروبي يأسف لاعتماد القنوات الجزائرية كقنوات أجنبية

netpear
netpear

عبر الاتحاد الأوروبي عن أسفه لاعتماد الحكومة الجزائرية للقنوات التلفزيونية الجزائرية كقنوات أجنبية، وإجبارها على البث من الخارج. وعبر مدير دائرة المعلومات والتمويل في الاتحاد الأوروبي، أندري لانغ، في ختام مؤتمر الإعلام والعلاقات المتوسطية ما بعد الربيع العربي في بروكسل عن أمله في إقرار الحكومة الجزائرية في القريب العاجل لقانون يتيح إنشاء القنوات الخاصة.
هذا وينتظر وصول بعثة خبراء أوروبية إلى الجزائر في غضون الشهرين المقبلين لإعداد تقرير عن واقع وسائل الإعلام والاتصال في البلاد من خلال إجراء دراسة شاملة وتفصيلية للجوانب الاقتصادية لقطاع السمعي – البصري وتشخيص واقع التلفزيون والخدمات الإعلامية والسينما، بالإضافة إلى الإطارات المؤسساتية والقانونية والهيكلية المتصلة بقطاع الاتصالات كالتلفزيون الرقمي والأرضي، التلفزيون عبر الأنترنت عالي التدفق، والشبكات ذات العرض على النطاق الواسع والهواتف المحمولة.

Comments are closed.