الاسترليني يقفز لأعلى مستوى أمام اليورو خلال عامين والدولار في أسبوعين

بعد بقاء اسكتلندا ضمن المملكة المتحدة وفقا للنتائج الرسمية للاستفتاء

المشرف
المشرف

قفز الجنيه الاسترليني اليوم الجمعة لأعلى مستوى أمام اليورو خلال عامين والدولار في أسبوعين بعد بقاء اسكتلندا ضمن المملكة المتحدة وفقا للنتائج الرسمية للاستفتاء.

وأظهرت نتائج رسمية غير نهائية، فوز مؤيدي البقاء ضمن المملكة المتحدة، في الاستفتاء التاريخي الذي أجري في اسكتلندا أمس الخميس، بشأن انفصالها عن المملكة المتحدة.

واستعاد الجنيه الاسترليني تألقه كعملة رئيسية تسجل أفضل أداء خلال 12 شهرا الماضية بعد أن صوتت اسكتلندا للبقاء في المملكة المتحدة .

وارتفعت قيمة الجنيه الإسترليني مقابل 31 عملة الأكثر تداولا في العام الماضي، وارتفع الجنيه بنسبة 0.8% اليوم إلى 1.6525 دولار، أقوى مستوى في أكثر من أسبوعين.

ولا تزال عملية فرز الأصوات مستمرة، إلا أن النتيجة النهائية لن تتأثر بالأصوات التي لم يتم فرزها بعد.

وأضافت العملة البريطانية 1.1  % مقابل الدولار منذ أول أمس الأربعاء الماضي، وارتفعت 0.5  % اليوم إلى78.39 بنس لليورو، بعد أن بلغ 78.10 بنس لليورو، وهو أخر مستوى سجله في يوليو/ تموز 2012.

وتعززت قيمة الاسترليني بأكثر من 10 %  منذ الانخفاض إلى 1.4814 دولار في 9 يوليو/ تموز 2013، وهو أدنى مستوى منذ عام 2010، وارتفع 2.6  % مقابل الدولار في الأشهر الـ  12 الماضية.

وبدأ مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني تعاملاته على ارتفاع بنسبة 0.7٪ إلى 6860 نقطة.

وفي التعاملات الآسيوية، ارتفع الاسترليني بنسبة 0.43٪ أمام العملة الأوروبية الموحدة ليصل إلى  1.2743 بنس يورو، كما قفز الجنيه نحو 0.8٪ إلى 1.6525 دولار، قبل أن يتراجع قليلا.

وتقدر نسبة المشاركين في الاستفتاء بـ 80% من عدد الناخبين في اسكتلندا، التي يبلغ عدد سكانها 5.3 مليون نسمة. وسمح بالتصويت في الاستفتاء لكل من بلغ 16 عاما على الأقل.

Comments are closed.