البرتغال تتصدر جائزة محمد السادس الدولية للقفز على الحواجز

يتضمن الدوري الملكي المغربي المؤهل لكأس العالم للقفز على الحواجز تسع مسابقات مدرجة ضمن تصنيف الاتحاد الدولي للفروسية

المشرف
المشرف

توجت البرتغال بالجائزة الكبرى للملك المغربي محمد السادس للدوري الملكي للقفز على الحواجز (أحد رياضات الفروسية)، المؤهل لكأس العالم، والتي جرت نهائياتها اليوم الأحد، ضمن فعاليات المعرض الدولي للفرس.

وفاز بالجائزة الفارس البرتغالي “ألميديا أنطونيو ماطوش’، ممتطيا الحصان “نيكل دو بريسل’، فيما حلت السويسرية “بيتر ستنير نادية’ في المرتبة الثانية، برفقة الفرس “كابيرة 2″، وحل السعودي “الدهمي رمزي حمد’ ممتطيا الحصان “ألكابون’ في المرتبة الثالثة، من المسابقة ذاتها.

وجاءت في المرتبة الرابعة البلجيكية “دينيو لانج فابيين’، ممتطية “فيني ديفي ديهازيل’، والمغربي “عبد الكبير ودار’ في المرتبة الخامسة ممتطيا الحصان “كويكلي’.

وشارك في نهائيات الجائزة الكبرى للملك محمد السادس، 9 مشاركين من البرتغال والسويد والسعودية وبلجيكا والمغرب والبرازيل وسوريا وفرنسا. فيما شارك 34 فارسا وفارسة، في متخلف أطوار هذه المنافسة.

ويتضمن الدوري الملكي المغربي المؤهل لكأس العالم للقفز على الحواجز، 27 مباراة من فئة 3 نجوم، وتسع مسابقات مدرجة ضمن تصنيف الاتحاد الدولي للفروسية.

واختتمت مساء اليوم الأحد، الدورة الثامنة للمعرض الدولي للفرس في مدينة الجديدة (وسط) المغربية، الذي افتتح في 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وشارك فيها 810 من الخيول، وشهدت تنظيم مسابقات ومباريات دولية ومحلية، بمشاركة متنافسين محترفين من المغرب وخارجه، وعروض استعراضية من فنون “التبوريدة’ (استعراض يحاكي معارك التحرير واحتفالات الانتصار).

كما شهدت الدورة تنظيم المباراة الدولية لجمال الخيول العربية، والبطولة الدولية للخيول البربرية، التي شارك فيها حوالي ستين من الخيول المنتمية إلى بلدان شمال إفريقيا وبعض الدول الأوروبية.

Comments are closed.