البشير يدلي بصوته في الانتخابات العامة بالسودان

في مركز اقتراع بمدرسة سان فرانسيس قرب مقر إقامته بالقيادة العامة للجيش وسط الخرطوم

المشرف
المشرف

أدلى الرئيس السوداني عمر البشير، صباح اليوم الإثنين بصوته في الانتخابات العامة التي تشهدها بلاده.

وتوجه البشير إلى مركز الاقتراع بمدرسة سان فرانسيس قرب مقر إقامته بالقيادة العامة للجيش وسط الخرطوم، حيث أدلى بصوته هناك.

وبحسب مراسل الأناضول كان برفقة البشير عدد من كبار معاونيه وسط تغطية إعلامية كبيرة.

وخرج البشير من غرفة التصويت وعلامات الارتياح بادية على وجهه غير أنه انصرف دون أن يتحدث للصحفيين.

وشهدت مراكز الاقتراع معدلات تصويت منخفضة في مراكز متفرقة بولايات السودان خلال الساعة الأولى من فتح صناديق الاقتراع في أول انتخابات عامة تجرى في البلاد منذ انفصال الجنوب في 2011 وسط مقاطعة فصائل المعارضة السياسية، بحسب مراسلي الأناضول.

وبحسب المفوضية القومية للانتخابات، فإنه دُعِيَ 13.6 مليون سوداني من أصحاب حق الاقتراع  للإدلاء بأصواتهم في أكثر من 10 آلاف مركز اقتراع تنتشر في أنحاء البلاد لانتخاب رئيس جديد للبلاد ونواب البرلمان والمجالس التشريعية (الإقليمية) في الولايات.

ويستمر التصويت حتى الساعة 18:00 (15:00 ت.غ) مساءً بالتوقيت المحلي في الولايات الـ 14 فيما تستمر حتى الساعة 19:00 (16:00 تغ) في الولايات الأربعة الأخرى التي بدأت الاقتراع في التاسعة، خلال العملية الانتخابية التي تتواصل حتى الأربعاء 15 أبريل/ نيسان الجاري.

ويصوت الناخبون على 7 بطاقات الأولى خاصة بمنصب رئاسة الجمهورية الذي يتنافس عليه 15 مرشحا بجانب الرئيس عمر البشير وأغلبهم مستقلون ولا يشكل أي منهم تهديدا جديا له.

وتشمل عملية التصويت 3 بطاقات خاصة بالبرلمان: الأولى للدوائر الجغرافية، والثانية للقوائم الحزبية النسبية، والثالثة لقوائم المرأة التي تستحوذ على 25 % من مقاعد البرلمان بنص الدستور.

علاوة على ذلك توجد 3 بطاقات مماثلة لانتخاب مجالس تشريعية للولايات البالغ عددها 18 ولاية.

Comments are closed.