التمريض المهنة التي تسجل أكبر حضور للإناث في المغرب

المشرف
المشرف

يعتبر مجال التمريض من أكثر المجالات التي تسجل نسبة حضور مهمة للإناث في المغرب، حيث يصل عدد الإناث اللواتي يشتغلن كممرضات وكمساعدات طبيات إلى 17505 في مقابل 9366 من الذكور وهو ما يمثل حضورا للنساء في هذا المجال بنسبة 65.14%..

وحسب التقرير الذي تم تقديمه على هامش العرض الذي قدمه الوزير المنتدب المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، محمد مبديع حول مشروع الميزانية الفرعية لوزارته برسم السنة المالية 2016، فإن الحضور النسوي يسجل أعلى مستوياته في مجال التمريض بنسبة تفوق 65% تليه هيئة المساعدين الإداريين حيث تمثل النساء ضمنها الأغلبية بنسبة 57.28% وهو ما يعادل 5593 مساعدة إدارية في مقابل 4172 مساعد إداري، تليها هيئة الأطباء والصيادلة وجراحي الأسنان التي تسجل فيها الإناث نسبة حضور كبيرة تصل إلى 56.56% أي ما يعادل 6805 من النساء المشتغلات في القطاع من أصل مجموع المشتغلين فيه والذي يصل إلى 12032.

وعلى مستوى الأعداد تعتبر هيئة التدريس الأولى من بين الهيئات المحتضنة لأكبر عدد من النساء الموظفات في القطاع العام وذلك بنسبة تصل إلى 55.76% وهو ما يعادل 105274 موظفة رغم أن نفس الهيئة تسجل حضورا قليلا للإناث مقارنة بالذكور بنسبة لا تتجاوز 39.72% من مجموع الموظفين.

وفي تصنيف على أساس الأعمار يتبين أن النساء اللواتي يقل سنهن عن 46 سنة يمثلن نسبة تفوق 56% في مقابل أقل من 50% بالنسبة للرجال في حين تصل نسبة النساء المتراوحة أعمارهن ما بين 51 و55 سنة إلى 18.49% في مقابل 19.38% في صفوف الرجال.

وتبقى نسبة النساء الحاضرات في المناصب العليا بالإدارات العمومية ضئيلة جدا رغم أنها سجلت ارتفاعا يتجاوز 9% منذ سنة 2002، بحيث وصلت نسبة التأنيث من بين المعينين في المناصب العليا ومناصب رؤساء الأقسام والمصالح إلى 19.09% سنة 2014 في مقابل نسبة لا تتجاوز 10% سنة 2002.

وتعتبر وزارة الشؤون العامة والحكامة الأولى من بين المؤسسات العمومية التي تحتضن أكبر نسبة من النساء اللواتي يشغلن مناصب عليا وذلك بنسبة تصل إلى 65.38% تليها المندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان التي تصل فيها نسبة التأنيث على مستوى المناصب العليا ومناصب رؤساء الأقسام والمصالح إلى 55.56%، ثم وزارة التعمير وإعداد التراب بنسبة 43.18%.

أما عن المؤسسات التي تسجل أقل حضور نسوي بين شاغلي المناصب العليا بها، فهي المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر التي لا تتجاوز نسبة التأنيث فيها 7.65% تليها المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بنسبة 6.12% ثم أخيرا المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج التي لا تتجاوز نسبة النساء ضمن المناصب العليا فيها 4.31%.

Comments are closed.