التنسيقية الوطنية للأسلاك المشتركة تقرر مواصلة الإضراب :

المشرف
المشرف

1

رفضت التنسيقية الوطنية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين وأعوان الأمن والوقاية،الزيادة الجديدة في الأجور التي أقرتها الحكومة والمقدرة بنسبة 10 بالمائة، وأكدت تمسكها بالإضراب المقرر يوم 6 مارس الجاري والاعتصام أمام مقر وزارة التربية .
وأكدت التنسيقية الوطنية للأسلاك المشتركة أن هذه الزيادة محاولة فاشلة من قبل الحكومة لكسر الإضراب ووصفوا الزيادة التي التي تتراوح ما بين 23 و50 دج في اليوم أنها لا تسمن ولا تغني من جوع ورفعوا لائحة مطالب للحكومة من بينها الرفع في قيمة منحة المردودية واحتسابها على أساس 40% لجميع موظفي الأسلاك بأثر رجعي ابتداء من جانفي 2008 و تثبيت العمال المهنيين المتعاقدين في مناصب مستقرة ودائمة وهددت بمواصلة الإضراب المقرر في حالة عدم استجابة الحكومة لهذه المطالب .
يأتي هذا بعد خروج الآلاف من عمال الأسلاك المشتركة يوم أمس إلى الشارع في اعتصام أمام قصر الحكومة، اين قوبلوا بموجة من الاعتقالات مست اكثر من 100 عامل مهنيي قدموا من مختلف ولايات الوطن للتنديد بالأجور الهزيلة التي أقرتها الحكومة ..

 

 

Comments are closed.