التونسيون يبدأون الاقتراع بالانتخابات البرلمانية في 3 مدن بالخارج

المشرف
المشرف
التونسيون يبدأون الاقتراع بالانتخابات البرلمانية في 3 مدن بالخارج

انطلقت عمليات الاقتراع في الانتخابات البرلمانية التونسية، مساء يوم الخميس، في 3 عواصم بالخارج، حسب تصريحات رئيس هيئة الانتخابات التونسية، شفيق صرصار.

حيث انطلقت عملية الاقتراع، بمدينة كانبرا عاصمة أستراليا، في الساعة الثامنة من صباح الجمعة بالتوقيت المحلي لتلك المنطقة، والموافق (21 ت.غ من مساء يوم الخميس)، والعاشرة من مساء الخميس، بتوقيت تونس، تلها بعد ذلك انطلاق التصويت في مدينتي طوكيو عاصمة اليابان، وسيول عاصمة كوريا الجنوبية.

وتقع كنبيرا جنوب شرقي أستراليا، على بعد 300 جنوب غرب مدينة سيدني الأسترالية.

وقال صرصار في كلمة للصحافيين، بالمركز الإعلامي للانتخابات بتونس العاصمة، “الحمد لله انطلقت عملية الاقتراع في مدينة كانبرا، وبدأت أيضا في سيول وطوكيو’.

وعرضت الهيئة صورا لأول ناخب تونسي، أثناء قيامه بالتصويت في مركز الاقتراع بمدينة كانبرا الاسترالية، واسمه العربي بن حسن بن حمد.

وتتواصل عمليات الاقتراع في الانتخابات التشريعية بالنسبة للتونسيين بالخارج أيام 24 و25 و26 من الشهر الجاري.

ووفق إحصاءات هيئة الانتخابات التونسية، تترشح في دوائر الخارج 97  قائمة، فيما بلغ عدد الناخبين المسجلين بالخارج، 359 ألفا و350 ناخبا.

وبحسب الهيئة، فإن عدد مراكز الاقتراع بالخارج يبلغ 304.

ويتوزع ناخبو الخارج على 6 دوائر انتخابية هي “فرنسا الجنوبية’ و’فرنسا الشمالية’ ، فضلا عن دائرة واحدة مخصصة لكل من إيطاليا وألمانيا والعالم العربي، بجانب دائرة للأمريكيتين وباقي الدول الأوروبية.

وتبلغ نسبة الناخبين في دائرة فرنسا الجنوبية 32% من إجمالي الناخبين التونسيين بالخارج، في حين سجلت دائرة فرنسا الشمالية 22 % أما في إيطاليا فقد تم تسجيل 15%  وألمانيا 7%  وفي العالم العربي 9%،  في حين بلغت نسبة الناخبين في الأمريكيتين وباقي أوروبا بنسبة 15%.

كما يبلغ عدد مقاعد مجلس نواب الشعب المخصصة  للخارج 18 مقعدا.

وتستعد تونس لإجراء الانتخابات التشريعية في الداخل يوم 26 من الشهر الحالي، تليها الانتخابات الرئاسية في 23 من نوفمبر / تشرين الثاني المقبل.

Comments are closed.