الجالية الجزائرية تنتفض ضد فساد المسؤولين

netpear
netpear

فرنسا قوس النصر

أفادت تقارير أن حركة المواطنين الجزائريين بفرنسا والمجلس الوطني الجزائري للهجرة قد تأسسا كطرف مدني لدى محكمتي الابتدائية بباريس وميلانو بإيطاليا، باسم الشعب الجزائري من أجل التحقيق في تحويل أموال الجزائريين وتبييضها في فرنسا، وخاصة الرشاوى التي هزت شركة سوناطراك وعقودها مع شركتي “إيني’ و’سايبام’ الإيطاليتين وصفقات أخرى مع شركات أوروبية وكندية.
ويعتزم ممثلو الجالية الجزائرية في فرنسا التقدم بدعوى قضائية للتحقيق في عقارات مسؤولين جزائريين في العاصمة الفرنسية وتضمين ملف الدعوى قائمة بأسماء لمسؤولين وشخصيات جزائرية قالوا بأنها اقتنت عقارات بطرق مشبوهة تتمثل في شقق وفيلات باهظة الثمن وفي أرقى الأحياء الباريسية.

 

Comments are closed.