الجزائر: الصراعات في حزبي السلطة تعطل البرلمان

المشرف
المشرف

أجبرت الصراعات التي يعيشها حزب جبهة التحرير الوطني و التجمع الوطني الديمقراطي، وهما حزبا الأغلبية البرلمانية في الجزائر، على تأجيل انتخابات تجديد هياكل المجلس الشعبي الوطني، خاصة في مناصب نائب الرئيس، ورئيس اللجنة البرلمانية، ومقرر اللجنة، في وقت تصر فيه أكبر أحزاب المعارضة على عدم المشاركة في العملية، بدعوى عدم تزكية برلمان مزيف.
ولم يتجاوز البرلمان إشكالية تجديد هياكله قبل أسابيع قليلة من اختتام الدورة الربيعية، لأسباب تتعلق في مجملها بالنزعات التي يعرفها حزب جبهة التحرير الوطني و التجمع الوطني الديمقراطي، الذي يعيش هذه الأيام على فوهة بركان.

Comments are closed.