الجزائر تسلم تونس صواريخ جو – أرض لدعمها في مواجهة الإرهاب (مصدر أمني)

لم يصدر عن سلطات البلدين أي إعلان رسمي عن هذه المساعدة العسكرية الجزائرية للجيش التونسي

المشرف
المشرف

كشف مصدر أمني جزائري أن بلاده سلمت، الخميس الماضي، تونس صواريخ جو – أرض روسية الصنع تستخدم في قصف أهداف أرضية كمساعدات لدعم تونس في مواجهة الجماعات الإرهابية.

وقال المصدر، لوكالة الأناضول، رافضا الكشف عن هويته لأسباب أمنية، إن “الجيش التونسي تسلم الخميس دفعة من الصواريخ جو-أرض تستعمل في عمليات مكافحة الإرهاب مثل قصف مخابئ الجماعات الإرهابية، من الجيش الجزائري’، من دون أن يحدد أعداد تلك الصواريخ.

وأوضح أن “المساعدات (رفض وصفها بصفقة) تم نقلها عبر ممر بري في محافظة تبسة الجزائرية الحدودية مع تونس’، مشيرا إلى أن الصواريخ من مخزون الأسلحة لدى الجزائر.

المصدر أشار أيضا إلى أن “الجيش التونسي تسلم سابقا عدة دفعات من الأسلحة التي يحتاجها في عمليات مواجهات الجماعات الإرهابية، في إطار اتفاق أمني بين السلطات في البلدين’.

وتابع أن “هذه الصواريخ روسية الصنع تحمل على الطائرات العمودية (مروحيات)، وتستخدم أساسا في قصف أهداف أرضية وهو ما يحتاجه الجيش التونسي لضرب مخابئ لعناصر إرهابية تتحصن في جبال قرب الحدود بين البلدين مثل جبل الشعانبي’.

ولم يعلن عن هذه المساعدات العسكرية الجزائرية للجيش التونسي رسميا من جانب سلطات البلدين.

وترتبط الجزائر وتونس بتفاهمات أمنية خاصة في مجال مكافحة الإرهاب لمواجهة جماعات جهادية محسوبة على تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي تنشط على الحدود بين البلدين.

وقال الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي في تصريحات صحفية خلال زيارته إلى الجزائر مطلع فبراير/ شباط الماضي إن “التعاون بين الجزائر وتونس في مستوى مثالي ولولا الجزائر والتعاون الأمني بين الجزائر وتونس لانتشر الإرهاب بالمنطقة’.

Comments are closed.