الجزائر: سجن 23 شخصا استولوا على أراض زراعية

netpear
netpear

حكمت محكمة الجنايات بالجزائر على ثلاثة وعشرين شخصا بالسجن ما بين ثمانية عشر شهرا غير نافذة الى اربع سنوات نافذة بتهمة الاستيلاء منذ سنة الفين وستة على أراض زراعية تابعة للدولة.
واصدرت المحكمة بذلك احكاما خفيفة بالمقارنة مع طلب ممثل النائب العام خلال المحاكمة التي بدأت الثلاثاء، فرض عقوبات بالسجن لمدد تتراوح بين تتراوح بين عشرين سنة نافذا والمؤبد، على ثلاثة وعشرين متهما من بينهم ثلاثة رؤساء سابقين لبلدية الكاليتوس الحي الشعبي في الضاحية الجنوبية الشرقية للعاصمة الجزائرية.
وبحسب غرفة الاتهام، تعود وقائع القضية الى الثالث والعشرين جانفي الفين وستة عندما تم تقديم شكوى من قبل نواب واعضاء المجلس البلدي حول الاستيلاء على أراض فلاحية واخرى تابعة للدولة وبلدية الكاليتوس، عبر استخدام وثائق ومحاضر اجتماعات للمجلس البلدي مزورة.
واظهر التحقيق ان مديرية املاك الدولة خصصت مساحة خمسة واربيعن الفا ووتسعمئة وخمسين مترا مربعا سنة الفين وواحد لانجاز مشروع ثلاثمئة وخمسين مسكنا ممولا من طرف صندوق سعودي’. ولم يتم انجاز سوى مئتي مسكن لان المساحة منحت بدون وجه حق لأشخاص قاموا بانجاز اربع فيلات عليها على مساحة تقدر بالف واربعمئة وثمانين متر مربع’، بحسب قرار غرفة الاتهام مما حال دون بناء المئة وخمسين مسكنا الباقية.
وقال مصدر قضائي ان “ثلاثة رؤساء بلديات متهمون بتزوير محاضر اجتماعات المجلس البلدي لمنح اراض فلاحية ملك للدولة وهي التهمة الاكثر خطورة’.

Comments are closed.