الجزائر: قانون التنافي يشمل الجميع إلا أصحاب الشكارة

المشرف
المشرف

انتقد مختصون شمول قانون التنافي مع العهدة البرلمانية لفئات مهمة في المجتمع، كالأطباء والأستاذة والباحثين، في مقابل إفلات رجال الأعمال وأصحاب “الشكارة” بسبب الفراغات القانونية التي يحويها، وغياب آليات الراقبة والتحقيق، بحكم أن القانون يعتمد فقط على التصريح الشرفي الذي يقدمه النائب إلى اللجنة القانونية.

وفي سياق متصل؛ أعلن عثمان رحماني أنه قرر التنازل عن مقعده في البرلمان

للتفرغ للتدريس والبحث الأكاديمي بسبب ما وصفه ب“الأكذوبة البرلمانية” وبعد تيقُنِه بعدمية التغيير وسط متهافتين على الحصانة من المتابعات القضائية والفساد.

 

Comments are closed.