الجمهورية الموريتانية تشارك في الاجتماع الخامس عشر للجنة المشتركة لمكافحة آثار الجفاف في الساحل بداكار

المشرف
المشرف

شاركت موريتانيا في الاجتماع الوزاري الخامس عشر للجنة الدائمة المشتركة لمكافحة آثار الجفاف في الساحل الذي التأم بالعاصمة السنغالية داكار يوم السادس عشر من دجمبر الجاري.

ومثلت موريتانيا في هذه الدورة السيد لمينة بنت آلقطب ولد اممه وزيرة الزراعة التي عادت أمس الاربعاء إلى نواكشوط قادمة من السنغال. وأوضحت الوزيرة ان هذه الدورة التي شارك فيها عدد من الممولين الدوليين ناقشت مدى تنفيذ توصيات الدورة الرابعة عشر.

واضافت ان هذا الاجتماع تميز بتوقيع اللجنة على اتفاقية مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية تمنح بموجها الاخيرة للجنة تمويلا على مدى خمس سنوات بمبلغ يناهز مائة وثمانين مليون دولار امريكي واشارت الوزيرة إلى ان الوكالة منحت شهادة اعتراف باللجنة بأنها منظمة دولية مما يمكنها من الحصول على التمويلات كباقي المنظمات الدولية.

Comments are closed.