الجيش الجزائري يحبط إدخال أسلحة وذخائر من الحدود مع مالي

لم تكشف الوزارة عن مصدر هذه الأسلحة والذخائر أو ملابسات ضبطها

المشرف
المشرف

أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية، اليوم الإثنين، أن قوات الجيش أحبطت إدخال كمية من السلاح والذخيرة إلى البلاد عبر الحدود الجنوبية مع دولة مالي.

وجاء في بيان للوزارة نشر على موقعها الرسمي على الانترنت، اليوم الإثنين، “أحبطت فرقة للجيش الوطني الشعبي تابعة للقطاع العملياتي لمنطقة برج باجي مختار(الحدودية مع مالي) كانت في دورية استطلاعية قرب الشريط الحدودي، ظهر اليوم محاولة إدخال كمية من الأسلحة والذخيرة’.

وتابع البيان بأن “العملية مكّنت من اكتشاف مخبأ يحتوي على 16 بندقية رشاشة من طرازات مختلفة وكمية كبيرة من الذخيرة المتنوعة’.

ولم تكشف الوزارة عن مصدر هذه الأسلحة والذخائر، أو ملابسات ضبطها.

وحشدت الجزائر خلال الأشهر الماضية عشرات الآلاف من الجنود على حدودها مع مالي وكذا مع النيجر جنوبا وليبيا وتونس شرقا لمنع تسلل “الجهاديين’ وتهريب السلاح والمواد الغدائية والوقود المدعومين من قبل الحكومة، كما تقول السلطات الجزائرية.

Comments are closed.