الجيش الجزائري يُفكّك قنبلة أمام مدخل ملعب لكرة القدم

المشرف
المشرف

فكّكت فرقة مختصة في الكشف عن المتفجرات تابعة للجيش الجزائري، قنبلة تقليدية الصّنع زرعها “إرهابيون’ بمدخل ملعب لكرة القدم بمحافظة سيدي بلعباس غربي البلاد، بحسب مصدر أمني.

وقال المصدر، الذي فضّل عدم الإفصاح عن اسمه في تصريحات للأناضول اليوم الأحد، إنّ “إرهابيين وضعوا قنبلة تقليدية الصّنع، مساء أمس السبت، أمام مدخل ملعب لكرة القدم كائن بمدينة مرين في محافظة سيدي بلعباس’ (500 غرب الجزائر العاصمة).

وذكر المصدر ذاته أنّ قيادة الجيش تلقت معلومات بوجود قنبلة داخل الملعب، ما دفع بها إلى إرسال قوات لتطويق المكان، حيث أسفرت عملية البحث عن العثور على القنبلة أمام مدخل الملعب.

وأضاف المصدر، أن فرقة من الجيش متخصّصة في الكشف عن المتفجرات، تمكنت من تفكيكها وإبطال مفعولها.

وأطلقت قيادة الجيش الجزائري حملة تمشيط واسعة بالمناطق الغابية في محافظة سيدي بلعباس، بحثا عن إرهابيين ينوون تنفيذ اعتداءات محتملة ضد الأمن، وفقا للمصدر ذاته، علما أنّ ذات المحافظة كانت قد شهدت قبل شهرين اعتداء إرهابيا أسفر عن مقتل عسكريين اثنين.

 

Comments are closed.