الجيش السوري الحر يسيطر على ريف حلب الغربي

netpear
netpear

سيطر الجيش السوري الحر على ريف حلب الغربي، وذكر أنه يخوض معارك ضارية في نوى بدرعا، فيما قصفت القوات النظامية السورية مناطق عدة في سوريا وسط استمرار الاشتباكات بينها وبين قوات المعارضة في أحياء دمشقوريفها.
وأفاد ناشطون بأن الجيش السوري الحر سيطر بالكامل على بلدة خان العسل في ريف حلب الغربي. وأن طائرات مروحية تابعة للنظام السوري ألقت عدة براميل متفجرة على مدينة الطبقة بريف الرقة، مما أدى إلى مقتل وجرح العشرات.
كما أفادوا بأن القصف شمل أيضا مناطق في درعا وحمص وحلب وودير الزور ودمشق وريفها. وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن 85 شخصا قتلوا أمس الثلاثاء، معظمهم في إدلب ودمشق وريفها.
وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن ستة أشخاص قتلوا في قصف لقوات النظام على بلدة سرمين في إدلب، كما قتل خمسة آخرون بمدينة دوما في ريف دمشق نتيجة قصف مدفعي من قوات النظام.
في الوقت ذاته، استمر قصف القوات النظامية لأحياء مخيم اليرموك في جنوب دمشق، وسط اشتباكات مع قوات المعارضة.
كما تعرضت منطقة المادنية في حي القدم وحي الحجر الأسود ومناطق في حي جوبر وبرزة والقابون بدمشق للقصف.
بموازاة ذلك أفاد المركز السوري لحقوق الإنسان بأن الطيران الحربي استهدف بلدة خان العسل بعد أن أكد ناشطون سوريون أن الجيش الحر سيطر على البلدة بالكامل.
وقد أعلنت غرفة عمليات ما سماها الجيش الحر “معركة المغيرات صُبحا’ مقتل 150 جنديا من قوات النظام وأسر عدد منهم بعد السيطرة على خان العسل بشكل كامل وضاحية الراشدين وضاحية الصحفيين.
من جهتهم قال ناشطون سوريون إن مقاتلي المعارضة سيطروا على قريتي الحجيرة وعبيدة في ريف حلب الجنوبي قرب بلدة خناصر، كما تصدوا لرتل عسكري لقوات النظام كان في طريقه إلى البلدة.

 

Comments are closed.