الحرس المدني الإسباني والأمن الإيطالي يعلن عن تفكيك منظمة إجرامية متخصصة في تهريب الحشيش من المغرب إلى إيطاليا

المشرف
المشرف

تمكنت عناصر الحرس المدني الإسباني، بتعاون مع الأمن الإيطالي، من تفكيك منظمة إجرامية متخصصة في تهريب الحشيش من المغرب إلى إسبانيا، ومنها إلى إيطاليا. العملية التي أطلق عليها “أستريكس”، تم على إثرها اعتقال 12 شخصا من جنسيات مغربية وإيطالية، 6 منهم في إسبانيا، و6 آخرين في إيطاليا، حسب مصادر أمنية إسبانية.

في نفس السياق، أكدت المصادر ذاتها أن العملية تمت في مدينة سبتة ومدينة مالقة الإسبانية، بالإضافة إلى مجموعة من المقاطعات الإيطالية، والتي تم على إثرها حجز كميات كبيرة من مخدر الحشيش وقاربين ترفيهيين، وسبع سيارات فارهة، وهواتف تعمل بالأقمار الصناعية، وهواتف نقالة، وأجهزة GPص، رادارات ومتصفحات بحرية، مثبطات التردد؛ علاوة على 120000 درهما، علاوة على آليات أخرى.

وجاء تفكيك الشبكة واعتقال 12 من أفرادها عبر مرحلتين رئيسيتين: المرحلة الأولى بدأت منذ عام 2014 عندما تم اعتراض سبيل قارب يحمل على متنه ما يزيد عن طن من الحشيش، لتكشف التحقيقات مع الموقوفين أنهم يعملون لدى منظمة تعمل على تهريب الحشيش بحرا إلى أوربا؛ وفي المرحلة الثانية تم تفكيك الجزء الآخر من الخلية، ليتبين أنها تهرب الحشيش من المغرب إلى مدينة مالقة الإسبانية، ومنها يتم نقله في تجويفات داخل سيارات فارهة إلى إيطاليا.

يذكر أنه تم إطلاق سراح أحد المعتقلين الـ12 فيما تم الاحتفاظ بالـ11 الآخرين، من بينهم مغاربة، قبل إحالتهم على القضاء.

Comments are closed.