الحكومة المؤقتة الليبية تدين الاقتتال الدائر في الخمس وتدمير أجزاء من المحطة البخارية

المشرف
المشرف

دانت الحكومة الليبية المؤقتة اليوم الاقتتال الدائر بمدينة الخمس والذي أسفر عن سقوط ضحايا وتدمير أجزاء من محطة الخمس البخارية.

وأشارت الحكومة في بيان لها أن مثل هذه الأعمال مستنكرة ومرفوضة مهما كانت دوافعها وأسبابها ولن تؤدي إلا إلى مزيدا من سفك الدماء وتدمير ما تبقى من مقدرات الوطن.

وأوضحت أن الاشتباكات أدت إلى توقف المحطة وفقدان شبكة الكهرباء لـ 500 ميغاوات كانت تغذي عدد من المدن الليبية إلى جانب أن إصلاح الأضرار يستلزم وقتا طويلا .

وطالبت الحكومة جميع الأطراف إلى الاحتكام إلى لغة العقل لتسوية الخلافات كما تطلب من عقلاء ومشايخ وأعيان المنطقة التدخل لوضع حد لمثل هذه الأفعال التي يجرمها القانون.

يشار إلى أن مدينة الخمس شهدت اليومين الماضيين اشتباكات مسلحة بين المجلس العسكري في المدينة وجهاز مكافحة الجريمة، ضد مجموعة مسلحة تابعة للكتيبة “شهداء الحق” سيطرت على المحطة التابعة للشركة العامة للكهرباء، أدت إلى سقوط قتلى وجرحى من الجانبين، وأسفرت عن اندلاع النيران بخزاني وقود بمحطة الخمس البخارية.

Comments are closed.