“الحملة الأوروبية” تحذر إسرائيل من الاعتداء على “أسطول الحرية 3”

المشرف
المشرف

حذّرت “الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن قطاع غزة’، إسرائيل من الاعتداء على السفن المشاركة في “أسطول الحرية 3″، المتوقع قدومه إلى القطاع خلال الأسبوع الجاري.

وقال رامي عبدو، عضو الحملة، في مؤتمر صحفي، نظّمته اليوم الاثنين، في مدينة غزة:’ إننا نحذر من الاعتداء الإسرائيلي على الأسطول، ونؤكد أننا سنلاحق قضائيًا في المحاكم الدولية، كل من يعتدي على المشاركين والمتضامنين’.

وطالب عبدو، المجتمع الدولي بتوفير “الحماية  اللازمة للنشطاء الدوليين المشاركين، وتأمين سلامتهم، وضمان عدم التعرض لهم’.

وأوضح عبدو، أن من يشارك على متن أسطول الحرية هم “عشرات المتضامنين والنشطاء الأوروبيين من مختلف أنحاء العالم، بينهم شخصيات رسمية وبرلمانية أوروبية وسياسيين وإعلاميين وفنانين، إلى جانب مشاركة شخصيات عربية وازنة’.

وفي ردّه عن سؤال مراسلة الأناضول، حول موعد انطلاق الأسطول وعدد سفنه، قال:’ يتكون الأسطول على أقل تقدير من 5 سفن، ستنطلق خلال الساعات القليلة القادمة، بعد استيفاء كافة الإجراءات القانونية لذلك’.

وفي ذات السياق قال محمد كايا، مدير هيئة الإغاثة الإنسانية التركية “IHH’، في قطاع غزة، إن مؤسسته لن تشارك في أسطول الحرية 3.

وأضاف في كلمة له خلال المؤتمر:’ شاركنا في سفن أسطول الحرية خلال الأعوام الماضية، من خلال الدعم والتنسيق والمشاركة، لكننا في هذا العام نعلن عدم مشاركتنا’.

وعلل كايا عدم المشاركة بقوله:’ في كل مرة كنا نشارك فيها اتهمتنا إسرائيل بأننا منظمة إرهابية، قررنا عدم المشاركة، وترك هذه الأمور للمتضامنين حول العالم، لنثبت لإسرائيل بأن هناك 37 دولة حول العالم تدعم غزة، ولسنا وحدنا’.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة، اليوم إن “الجيش الاسرائيلي، لن يسمح بوصول أسطول الحرية الثالث، المزمع انطلاقه من اليونان باتجاه قطاع غزة الأسبوع الجاري’.

ونقلت الاذاعة عن مصدر عسكري، لم تسمه قوله إن “التعليمات قد صدرت إلى الجهات المعنية بالاستعداد لوقف القافلة، وعدم تمكينها من دخول المياه الإقليمية الإسرائيلية’.

وأضاف المصدر إن “الجيش يتابع استخباريا التطورات على الساحة البحرية أولا بأول’.

وحتى الساعة 9:50 تغ، لم يصدر بيان رسمي عن الجيش بهذا الخصوص.

Comments are closed.