الخارجية الجزائرية: تفجير طرابلس لم يستهدف مقر سفارتنا

المشرف
المشرف

قال عبد العزيز بن علي شريف، الناطق باسم الخارجية الجزائرية، اليوم السبت، إن التفجير الذي هز العاصمة الليبية طرابلس في وقت سابق لم يستهدف سفارة بلاده، وإنما بلدية طرابلس المجاورة لها.

وقال بن علي شريف لقناة “الشروق نيوز’ الخاصة: “نؤكد أن الانفجار لم يستهدف سفارتنا، وحسب المعلومات الأولية استهدف مقر بلدية طرابلس الموجودة بالقرب منها’.

وتابع: “كما أن مكان الانفجار توجد به العديد من السفارات وليس السفارة الجزائرية فقط’.

وحسب الناطق باسم الخارجية الجزائرية فإن “مقر السفارة لم يكن فيه أي أحد من الموظفين الرسميين’ وقت وقوع التفجير.

ووقع تفجير، صباح اليوم السبت، في محيط مبنى السفارة الجزائرية، بالعاصمة الليبية، ما أسفر عن إصابة واحدة بجروح طفيفة، حسب مصادر ليبية.

وكانت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية أعلنت في 17  مايو/ آيار 2014، غلق سفارتها وقنصليتها في طرابلس، بسبب الأحوال الأمنية المتردية في البلاد .

وخلال الفترة الماضية، تعرضت مقار بعثات دبلوماسية لحوادث مماثلة منها السفارة المصرية والإمارتية.

Comments are closed.