الخطوط الملكية المغربية تطلق بموسكو حملة إعلامية للترويج لوجهة المغرب السياحي

المشرف
المشرف

أطلقت شركة الخطوط الملكية المغربية بالعاصمة الروسية موسكو حملة إعلامية تستغرق شهرين من أجل الترويج لوجهة المغرب السياحية والتعريف بما تزخر به المملكة من تنوع في المنتوج السياحي المغربي.

وتم لهذه الغاية تخصيص ملصقات إشهارية وضعت على حافلات بطابقين خاصة بالجولات السياحية العامة عبر معالم العاصمة الروسية وتراثها التاريخي، وكذا بملصقات العرض القارة بالمحطات التي تتوقف بها هذه الحافلات السياحية، والتي تشمل 18 محطة، من بينها الساحة الحمراء القلب النابض لموسكو ومسرح البالشوي وساحة بولوتنايا، إلى جانب ملصقات تم توزيعها بمختلف هذه المحطات.

وتتضمن الملصقات صورا للتعريف بالمدن المغربية، خاصة مراكش وأكادير الصويرة. وأوضح الممثل الجهوي للخطوط الملكية المغربية بروسيا، حمزة النكل، أن الشركة “تأمل من خلال الأنشطة التواصلية تعزيز حضورها بالسوق السياحية الروسية الواعدة عبر رحلات الطيران المنتظمة (ثلاث رحلات في الأسبوع تربط بين الدرالبيضاء وموسكو عبر مونيخ )، والتموقع كوجهة سياحية تتميز بتنوع منتوجها السياحي من أجل استقطاب المزيد من السياح الروس، إلى جانب تعزيز موقف الخطوط الملكية المغربية كشركة إفريقية تقدم لزبنائها الأفارقة منتوجا متنوعا وكبيرا يربط موسكو عبر محور الدارالبيضاء.

وأبرز النكل “أن الخط الدارالبيضاء موسكو، الذي انطلق منذ أربع سنوات، ساهم في انعاش وجهة المغرب السياحية من خلال تقديمه تحفيزات متنوعة وعديدة للسياح الروس لزيارة المغرب على طول السنة”.

يشار الى أن السوق السياحية الروسية الواعدة تعتبر محورا استراتيجيا بالنسبة للشراكة التي تجمع المغرب بروسيا الاتحادية، حيث تعرف هذه الأخيرة تطورا كبيرا على هذا المستوى. ويزخر المغرب، الذي يأمل في الرفع من عدد السياح من روسيا الاتحادية إلى الضعف خلال الثلاث سنوات المقبلة، بتنوع في المنتوج السياحي الذي يتناسب ومتطلبات السائح الروسي، خاصة مايتعلق بالسياحة الشاطئية والبيئية والثقافية والأعمال.

Comments are closed.