الرئيس النمساوي : نريد تعزيز التعاون الاقتصادي مع تونس لأنها تحتاج بالفعل الى المساندة

المشرف
المشرف

قال الرئيس النمساوي هاينز فيشر الذي يؤدي زيارة رسمية الى تونس يومي 20 و21 جانفي الجاري بدعوة من رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي نريد تعزيز التعاون الاقتصادي مع تونس ودعمها لدى مختلف أجهزة الاتحاد الاوروبي لأنها تحتاج بالفعل الى المساندة.

وأكد فيشر خلال ندوة صحفية مشتركة مع رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي عقب لقاء جمعهما بعد ظهر الاربعاء بقصر قرطاج حرص بلاده على دفع التعاون المشترك خاصة في المجال الاقتصادي والتربوي. وأفاد بأنه سيتم العمل مستقبلا على تكثيف المبادلات التجارية بين البلدين وخاصة من الجانب النمساوي مبينا أن الواردات النمساوية من تونس تقدر قيمتها بـ 80 مليون أورو في حين يبلغ حجم الصادرات النمساوية الى تونس 200 مليون أورو.

وأضاف فيشر أن النمسا ستعمل على تشجيع المستثمرين النمساويين على بعث مشاريع في تونس.

وصرح بأنه تطرق خلال لقائه برئيس الجمهورية الى المجالات التي ستحرص النمسا على دعمها بتونس كتعصير البنية التحتية ودعم مشاريع الطاقات المتجددة وتجسيم مشروع تعاون ثقافي وتربوي.

من جهته أكد رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي على متانة العلاقات الثنائية بين تونس والنمسا والتي تعود الى سنة 1725 مثمنا مساندة النمسا للثورة التونسية ومرافقتها في ارساء مسار الانتقال الديمقراطي داعيا الاتحاد الاوروبي الى مزيد تقديم الدعم لتونس ومساندتها في مسارها الانتقالي.

 

Comments are closed.