السعودية: قتلى في هجوم على حسينية والقبض على مشتبه بهم

المشرف
المشرف
السعودية: قتلى في هجوم على حسينية والقبض على مشتبه بهم
صورة من الارشيف

تزامنا مع إحياء ذكرى عاشوراء، قتل وجرح عدة أشخاص في هجوم مسلح على قرية في المنطقة الشرقية بالسعودية أثناء إحياء ذكرى عاشوراء. وقد أعلنت الشرطة السعودية القبض على عدة أشخاص لهم علاقة بالهجوم.

أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية اليوم الثلاثاء (04 تشرين الثاني/ نوفمبر) إلقاء القبض على ستة أشخاص على علاقة بالحادث الذي وقع اللية الماضية بمحافظة الأحساء شرق المملكة وأسفر عن مقتل خمسة أشخاص وإصابة تسعة آخرين. ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن المتحدث القول إن “المتابعة الأمنية للحادث أسفرت عن القبض على ستة أشخاص ممن لهم علاقة بالجريمة الإرهابية’. وأوضح أن هذا تم “في عمليات أمنية متزامنة تم تنفيذها في محافظة شقراء بمنطقة الرياض ومحافظتي الأحساء والخبر بالمنطقة الشرقية“.

,قتل خمسة أشخاص وأصيب تسعة آخرون مساء أمس الاثنين في هجوم مسلح استهدف قرية في المنطقة الشرقية بالسعودية حيث يقيم غالبية المواطنين الشيعة أثناء إحياء ذكرى عاشوراء، بحسب ما أفادت الشرطة. وقال متحدث باسم الشرطة إنه “أثناء خروج مجموعة من المواطنين من أحد المواقع بقرية الدالوة بمحافظة الأحساء بادر ثلاثة أشخاص ملثمين بإطلاق النار باتجاههم من أسلحة رشاشة ومسدسات شخصية’ ما أدى إلى مقتل خمسة وإصابة تسعة، بدون أن يحدد هذا الموقع.

وأفاد سكان من المنطقة على شبكات التواصل الاجتماعي أن الهجوم وقع لدى خروج المجموعة من حسينية أثناء مراسم إحياء ذكرى عاشوراء. وقال شهود عيان إن “عددا من المسلحين داهموا الحسينية وأطلقوا النار بشكل عنيف ومباشر على المتواجدين داخلها، ثم لاذوا بالفرار’.

وتقع الأحساء في المنطقة الشرقية الغنية بالنفط والتي تعد المركز الرئيسي للشيعة الذين يشكلون نحو عشرة بالمئة من سكان المملكة ذات الغالبية السنية. وشهدت المنطقة الشرقية اعتبارا من 2011 حركة احتجاجات شيعية شبيهة بتلك التي شهدتها مملكة البحرين المجاورة. وانزلقت الاحتجاجات الشيعية الى العنف في 2012 حيث قتل 24 شخصا بينهم أربعة شرطيين على الأقل بحسب ناشطين سعوديين. وزادت التظاهرات بعد إلقاء القبض على رجل الدين الشيعي الشيخ نمر النمر الذي تعتبره السلطات المحرض الاول على التظاهرات. وانخفضت بعد ذلك حدة الاحتجاجات.

المصدر

Comments are closed.