السفير الأمريكي بأنقرة يؤكد عدم تقديم بلاده الأسلحة لـ “ي. ب. ك” الإرهابية

Avatar
Younes Hamdaoui

قال السفير الأمريكي لدى العاصمة التركية أنقرة، جون باس، إن بلاده لم تقدم الأسلحة والذخائر لـ “ي. ب. ك’، الجناح العسكري لتنظيم “ب ي د’، الامتداد السوري لمنظمة “بي كا كا’ الإرهابية.

جاء ذلك في معرض إجابته على أسئلة الصحفيين، خلال لقائه مع أعضاء “جمعية المراسلين الدبلوماسيين’، في العاصمة أنقرة، اليوم الخميس، مؤكدا رفضهم المجموعات، التي تقوم بأعمال إرهابية في تركيا.

ولفت السفير الأمريكي، أن بلاده تتصرف بحذر مع المجموعات التي تتعامل معها في سوريا، وأن تعاونها معها يقتصر على محاربة تنظيم “داعش’ الإرهابي، كما أنها تقدم الدعم للمجموعات التي تتشكل من العرب أيضا، قائلا “إن الولايات المتحدة لاتعمل على تسليح “ي. ب ك’، كما أننا لا نقدم له الأسلحة والذخائر’.

وأعرب عن أسفه إزاء الهجمات الإرهابية التي استهدفت تركيا، وانزعاجه البالغ منها، مؤكدا وقوفه إلى جانب الشعب التركي.

وأشار باس إلى تقديم بلاده الدعم للحكومة التركية في حربها ضد الإرهاب، قائلا “ندعو منظمة بي كا كا، إلى وضع حد للعنف، وإلقاء السلاح، وقبول الحوار’.

وثمن باس، جهود تركيا في استقبال اللاجئين السوريين، وحسن ضيافتها لهم، مشددا على أهمية القمة العالمية للعمل الإنساني، المزمع عقدها بإسطنبول، لتوفير المصادر المالية للدول التي تستضيف على أراضيها لاجئين.

وفي معرض رده على سؤال حول “طلب وزارة دفاع بلاده، من أسر وأقرباء جنودها العاملين في بعض الولايات التركية، مغادرة البلاد’، أجاب باس “إننا في العادة لا نبقي العائلات في قواعد تستخدم في عمليات عسكرية، كما أن القرار يعد احتياطيا بعد أخذ احتمالية شن داعش هجمات، بعين الاعتبار’.

Comments are closed.