الشبكة السورية: مقتل أكثر من 11 ألف شخصا في البلاد بالنصف الأول من 2015

المشرف
المشرف

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، إنها وثقت مقتل 11189 شخصا في سوريا، خلال النصف الأول من عام 2015 الحالي.

وأوضح تقرير صدر عن الشبكة مؤخرا لحصيلة 6 أشهر الأولى من العام الحالي، وصلت الأناضول نسخة منه، أن من بين الضحايا 1547 طفلا، و1014 امرأة، و 529  شخصاً قتلوا تحت التعذيب، موضحة أن “قوات النظام مسؤولة عن نحو 77٪ من مجموع القتلى’.

وأشار تقرير الشبكة (تصف نفسها بأنها منظمة حقوقية مستقلة)، إلى أن تنظيم داعش قتل خلال الأشهر الستة الماضية 1358، شخصا منهم 413 مسلحاً، والباقي من المدنيين.

من جانب آخر، لفت التقرير إلى أن قوات التحالف الدولي قتلت 102 مدنيا، من بينهم 45 طفلاً، فيما قتلت وحدات حماية الشعب الكردية، 67 مدنيا، من بينهم 10 أطفال، واثنين قتلا تحت التعذيب.

وبحسب التقرير فإن فصائل المعارضة السورية المسلحة مجتمعة، قتلت خلال الأشهر الستة الماضية 612 شخصاً، منهم 25 مسلحاً، والباقي مدنيون، فيما لم يتمكن التقرير من تحديد الجهة المسؤولة عن مقتل 268 مدنياً، و42 مسلحاً من إجمالي عدد القتلى.

وتعرف الشبكة السورية لحقوق الإنسان نفسها كمنظمة حقوقية مستقلة لا تتبع لأي جهة حزبية أو سياسية، وتقوم بتوثيق الانتهاكات التي ترتكبها الأطراف المسلحة في البلاد، كما توضح أن تقاريرها لا تغطي الضحايا من القوات الحكومية والميليشيات التابعة لها، والضحايا من تنظيم داعش، في ظل عدم وحود معايير يمكن اتباعها في توثيق هذا النوع من الضحايا.

Comments are closed.