الشركة المغربية كازا ترانسبور تتوقع حصد 20 مليون درهم من إشهارات الترامواي

المشرف
المشرف

كشف يوسف الضريس، المدير العام لشركة “كازا ترانسبور”، أن الشركة تعتزم حصد ما بين 15 و20 مليون درهم من عائدات الإشهار خلال عام 2016.

وأوضح الضريس في ندوة صحفية عقدت، في الدارالبيضاء، لتوقيع اتفاقية شراكة بين “كازا ترانسبور” المؤسسة البنكية وفاسلف لتغير اسم محطة الترامواي المستشفيات بشارع عبد المومن في الدارالبيضاء، باسم محطة وفاسلف، (أوضح) أن المبالغ المحصلة من عائدات الإشهار ستساعد في تقليص العجز الحاصل في شركة، الذي يغطي 40 في المائة منه مجلس مدينة الدارالبيضاء.

وأشار الضريس إلى أنه كلما ارتفعت المبالغ المحصلة من الإشهار، انخفض مبلغ الدعم الذي يقدمه مجلس المدينة سنويا لـ”كازا ترانسبور”.

وأكد المدير العام لشركة “كازا ترانسبو”، أن مجلس المدينة الجديد، الذي يسيره العمدة عبد العزيز العماري، أصبح أكثر مرونة في التعامل مع الإشهار، ويسمح لـ”كازا ترونسبور” بالتوقيع على شراكات مع شركات محترمة.

وأدى مجلس مدينة الدارالبيضاء في عام 2015، 80 مليون درهم للحفاظ على سعر التذكرة في 6 دراهم دون الحاجة إلى الزيادة في رفع سعر التذكرة المدعوم بما يقارب 40 في المائة من سعرها الإجمالي.

وكان العمدة عبد العزيز العماري أكد خلال الدورة الاستثنائية التي عقدت، أخيرا، من أجل إعادة تقديم مشروع ميزانية المدينة لعام 2016، أنه فتح المجال لشركة “كازا ترانسبور” عبر تطوير الإشهار، لتغطية العجز الحاصل في ميزانية الشركة، لافتا الانتباه إلى أنه من المنتظر أن يدعم مجلس المدينة شركة “كازا ترانسبور” في عام 2016، بمبلغ 65 مليون درهم، بعد أن تحصد الشركة 15 مليون درهم كموارد من الإشهار.*

 

Comments are closed.