الصحافة العالمية تسخر من إيقاف مباراة السوبر بنواذيبو في الدقيقة 65 !!

المشرف
المشرف

أثار إيقاف الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لمباراة كأس السوبر الموريتاني بين ناديي لكصر وافسي تفرغ زينه الكثير من ردود الأفعال وطنيا، كما نشرت العديد من وسائل الإعلام العالمية خبر إيقاف الرئيس لتلك المباراة وعنونت بعضها بعناوين لاتخلو من السخرية.

وعنون موقع “جول’ خبر إيقاف المباراة بالقول: “رئيس موريتانيا ينهي مباراة في الدقيقة 65 لضيق وقته’. أما صحيفة العرب اللندنية فقد نشرت الخبر وعنوته: “مزاجية رئيس موريتانيا تكسر قواعد كرة القدم’، وأردفت الصحيفة: “الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز قام بتصرف غير مسبوق في عالم كرة القدم، بعد أن أمر بإنهاء مباراة السوبر في بلاده قبل نهايتها بسبب ضيق وقته وارتباطه بمشاغل أخرى في نفس وقت المباراة وربما يكون إيقاع المبارة البطيء أدى إلى ضيقه منها’.

من جانبها نشرت صحيفة رودانة بريس المغربية الخبر واعتبرته واقعة فريدة من نوعها في التاريخ الكروي، ونوهت الصحيفة إلى أن الاتحاد الموريتاني لكرة القدم حاول تبرير قيام الرئيس محمد ولد عبدالعزيز بإنهاء مباراة السوبر لكرة القدم قبل وقتها الرسمي، بسبب ضيق وقت الرئيس الذي حضر المباراة، بالقول إن المباراة احتفالية أكثر منها رياضية.

وتداولت العديد من وسائل الإعلام العربية والعالمية الخبر الذي أثار سخرية لاذعية من قبل المدونين على صفحات التواصل الاجتماعي، حيث تم على نطاق واسع تداول الهاشتاك: “الدقيقة 65’ الذي يرمز لمدة المباراة حين إيقافها.

 

Comments are closed.