الصحة العالمية: 5459 وفاه بـ”إيبولا” حتى 18 نوفمبر

تم تسجيل 39 حالة وفاة جديدة خلال يومين فقط

المشرف
المشرف

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، “ارتفاع عدد وفيات وباء (إيبولا) إلى 5459 شخصا، من بين 15351 حالة إصابة في ثماني دول حتى 18 نوفمبر (تشرين ثاني)’ الجاري.

وقالت المنظمة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني إن دولتين من الثمانية، أعلن رسميا إنها خالية من المرض، منذ فترة، وهما السنغال نيجيريا، فيما لا تزال 6 دول متأثرة به وهي: غينيا وليبيريا ومالي وسيراليون وإسبانيا والولايات المتحدة.

وكانت المنظمة قالت، أمس الأول الأربعاء، إن حالات الوفاة جراء إيبولا المسجلة حتى تاريخ الـ 16 من شهر نوفمبر / تشرين الثاني الجاري  بلغت 5420 حالة، ما يعني ارتفاعها خلال يومين فقط بـ 39 حالة.

و’إيبولا’ من الفيروسات القاتلة، حيث تصل نسبة الوفيات المحتملة من بين المصابين به إلى 90%؛ جراء نزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى بالفيروس.

وهو وباء معدٍ ينتقل عبر الاتصال المباشر مع المصابين من البشر، أو الحيوانات عن طريق الدم، أو سوائل الجسم، وإفرازاته، الأمر الذي يتطلب ضرورة عزل المرضى.

وبدأت الموجة الحالية من الإصابات بالفيروس في غينيا في ديسمبر/ كانون الأول 2013، وامتدت إلى ليبيريا، ونيجيريا، وسيراليون، ومؤخراً إلى السنغال، والكونغو الديمقراطية، والغالبية العظمى من ضحاياه حتى الآن من دول منطقة غرب أفريقيا.

Comments are closed.