العبادي: مساع حكومية لإخراج الجيش من المدن وتسليم الأمن لوزارة الداخلية

أشار رئيس الوزراء العراقي إلى ضرورة إنشاء منظومة أمنية محلية متطورة قادرة على بسط الأمن في البلاد

المشرف
المشرف

أعلن رئيس الوزراء العراقي حدير العبادي، اليوم الخميس، عن وجود مساع حكومية لإخراج الجيش من المدن وتسليم الامن لوزارة الداخلية، مشيراً إلى ضرورة إنشاء منظومة أمنية محلية متطورة قادرة على بسط الأمن في البلاد.

جاء ذلك خلال اجتماع ترأسه العبادي، في بغداد مع أعضاء “الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات العراقية’ اليوم الخميس، لمناقشة ملفات الأمن والخدمات وشؤون النازحين في ظل الأوضاع الأمنية الراهنة في البلاد.

وقال رئيس الوزراء في الاجتماع الأول من نوعه الذي يترأسه منذ توليه منصبه قبل نحو شهرين: “إن الأولوية لدعم القوات المسلحة وحسم الحرب ضد الإرهاب وتحقيق الانتصار’، وأضاف “نطمح لإخراج الجيش من المدن وتسليم الأمن لوزارة الداخلية وأن تكون الشرطة المحلية والاتحادية هي الأساس في المستقبل لحفظ الأمن’.

وأشار إلى ضرورة “إنشاء منظومة أمنية محلية متطورة للمحافظات قادرة على بسط الأمن والاستقرار ومحاربة الجريمة المنظمة’، لافتاً إلى أن العراق “يخوض حربا حقيقية ضد الإرهاب إلا أن ذلك يجب أن لا يمنعهم من توفير الخدمات للمواطنين ودعم المزارعين وتشجيع الاستثمار وتحريك الاقتصاد’.

كما تطرق العبادي إلى الازمة الاقتصادية التي يعيشها العراق بسبب تأخر إقرار موازنة 2014 حتى اليوم، حيث أشار إلى أن المشكلة المالية التي تواجهه البلاد سببها زيادة الانفاق الاستهلاكي وأسباب أخرى تتعلق بهبوط عائدات إنتاج النفط إلى جانب تدني أسعاره.

واستدرك بالإشارة إلى “وجود فرصة كبيرة لتحسين الواردات عبر زيادة الإنتاج والاتفاق على موضوع تصدير النفط مع إقليم كردستان (شمال العراق)’.

ويشهد العراق وضعا أمنيا استثنائيا منذ سيطرة تنظيم “داعش’ على أجزاء واسعة من محافظات البلاد الغربية والشمالية قبل أشهر، كما يواجه كذلك وضعا اقتصاديا صعبا بسبب عدم إقرار موازنة 2014 التي حالت الخلافات السياسية وعدم الاتفاق بين حكومة بغداد وحكومة إقليم شمال العراق على بعض المسائل سيما النفطية منها دون إقرارها.

وشكلت “الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات’ حسب قانون المحافظات رقم 21 لسنة 2008 برئاسة رئيس مجلس الوزراء وعضوية المحافظين وتختص بالنظر في شؤون المحافظات وإداراتها المحلية والتنسيق بينها ومعالجة المشكلات والمعوقات التي تواجهها وبكل ما يتعلق بالشؤون المشتركة بينها.

Comments are closed.