“العفو الدولية” تجدد دعوتها للمغرب لإلغاء عقوبة الإعدام

مع اعتزام الحكومة المغربية المصادقة على مشروع قانون يبقي على عقوبة الاعدام في 11 مادة منه

Younes Hamdaoui

جدّدت منظمة “العفو’ الدولية، اليوم الأربعاء، دعوتها إلى المغرب لإلغاء عقوبة الإعدام؛ تماشيا مع “احترام حق الإنسان في الحياة’.

وخلال مؤتمر صحفي في العاصمة المغربية الرباط، قال محمد السكتاوي، مدير فرع منظمة “العفو’ في المغرب إنه “يتوجب على الحكومة المغربية إلغاء عقوبة الاعدام، واحترام حق الإنسان في الحياة؛ لأن الدستور المغربي ينص في مادته رقم 20 على احترام الحق في الحياة’.

وموضحا حيثيات تجديد دعوة منظمته للمغرب بإلغاء عقوبة الإعدام، لفت إلى أن “مشروع القانون الجنائي الذي تعتزم الحكومة المصادقة عليه أبقى على حكومة الإعدام في 11 مادة’.

ورغم وجود عقوبة الإعدام في القوانين المغربية، إلا أن العاهل المغربي لم يصدق على تنفيذ أي منها منذ عام 1993.

وهناك 122 شخصا في سجون المغرب محكوم عليهم بعقوبة الاعدام، منهم ثلاث نساء.

وخلال مؤتمره الصحفي، عمّم السكتاوي دعوته لإلغاء عقوبة الإعدام لتشمل أيضا باقي دول شمال أفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط عمومًا؛ خصوصا أن هذه الدول تعرف أعلى معدلات تنفيذ العقوبة في العالم.

وأشار المسؤول في المنظمة الحقوقية الدولية إلى أن الجهات القضائية في منطقة الشرق الأوسط أصدرت 831 حكما بالإعدام في عام 2015، موضحا أن هذه الأحكام صدرت من جميع دول المنطقة باستثناء سلطنة عمان.

بينما تم تنفيذ 1194 حكما بالإعدام في منطقة الشرق الأوسط خلال العام ذاته مقارنة مع تنفيذ 945 حكما بالإعدام في عام 2014، حسب السكتاوي.

وذكر أن أربع دول فقط ألغت عقوبة الإعدام العام الماضي وهي: فيجي ومدغشقر وجمهورية الكونغو وسورينام.

ومقدما إحصاءات إضافية حول عقوبة الإعدام العام الماضي، قال السكتاوي إن عدد عمليات الاعدام المنفذه دوليا بلغ نحو 1634 حالة في 25 بلدا؛ ما يعني تسجيل ارتفاع في تنفيذ العقوبة بنسبة 54% مقارنة بعام 2014.

ولفت إلى أن هذا العدد لا يشمل من أعدموا في الصين؛ حيث يرجح أن يكون الآلاف جرى تنفيذ العقوبة بحقهم. وتعتبر الصين البيانات المتعلقة بتنفيذ عقوبة الاعدام من أسرار الدولة، وكل من يكشف عنها يكون مصيره الإعدام أيضا.

وذكر المسؤول ذاته أن 90% من عمليات الإعدام المنفذة خلال العام الماضي جرى تسجيلها في كل من إيران وباكستان والسعودية.‎

وحسب التقرير السنوي لمنظمة العفو عن عام 2015 فإن إيران جاءت في مقدمة دول منطقة الشرق الأوسط بخصوص عدد عقوبات الإعدام المنفذة حيث أعدمت 977 شخصا وتلاها السعودية بـ 158 حالة إعدام ثم العراق 26 حالة ومصر 22 حالة.

Comments are closed.