“القاعدة” تتبنى رسمياً إعدام سعوديين بتهمة “التجسس” في اليمن

المشرف
المشرف

تبنى تنظيم القاعدة المعروف باسم “أنصار الشريعة’ اليمني، رسمياً وقوفه وخلف عملية إعدام سعوديين بمدينة المكلا، عاصمة محافظة حضرموت شرقي اليمن.

وأوضح  حساب التنظيم على موقع تويتر، أنه نفذ حكم الإعدام، على “جاسوسين تابعين لآل سعود’، بولاية حضرموت، الأربعاء 17 حزيران/يونيو الفائت .

ونشر حساب التنظيم  المعنون بـ’ أخبار أنصار الشريعة’، صوراً لعملية الإعدام، التي قال إنها استهدفت كلاً من الجاسوسين (نايف فلاح زايد المطيري و مساعد صالح محمد الخويطر).

وظهر أثناء عملية الإعدام بعض مقاتلي القاعدة، يحملون لافتات مكتوب عليها “جواسيس آل سعود والأمريكان لقصف المجاهدين بالطائرات بدون طيار’، وأخرى “آل سعود بالعمل الاستخباراتي على الأرض والأمريكان بالقصف بالطائرات بدون طيار من الجو’.

Comments are closed.