المجلس السيايسي للإتحاد الأوروبي يدعو لإنهاء الصراع الفلسطيني ألإسرائيلي بتفعيل مبدأ حل الدولتين

المشرف
المشرف
المجلس السيايسي للإتحاد الأوروبي يدعو لإنهاء الصراع الفلسطيني ألإسرائيلي بتفعيل مبدأ حل الدولتين

عبر المجلس السياسي للاتحاد الاوروبي اليوم الجمعة 10 اكتوبر 2014 في بيانه معربا عن قلقه بشان الوضع في الاراضي الفلسطينية في اعقاب الإعتداء الاخيرعلى قطاع غزة بخصوص عملية السلام عقب اجتماعه ال11 لمجلس الشراكة الاردني الاوروبي ببروكسل.

وجدد الاتحاد دعوته إلى جميع الأطراف المعنية إلى الالتزام بوقف لإطلاق النار الدائم على أساس ما تم اتفاق عليه في 26 أوت الماضي.

واكد البيان: ان الاتحاد الاوروبي لا يزال يشعر بالقلق إزاء الوضع الإنساني الكارثي في قطاع غزة وخاصة ظروف السكان المشردين، مشيدا بالتضامن الأردني في هذا السياق. و طلب الاتحاد الأوروربي من جميع الاطراف المعنية الى الالتزام بوقف اطلاق النار الدائم على اساس ما تم التوصل اليه في 26اوت الماضي واضاف البيان ان الاجتماع الذي ترأس الوفد الاردني فيه وزير الخارجية ناصر جودة فيما ترأست الجانب الاوروبي وزيرة الخارجية الايطالية فيدريكا موغيريني اجمع على ان الهدف المشترك للاردن والاتحاد هو تحقيق سلام واستقرار دائمين يساهمان في تنمية المنطقة واجمع الجانبان على ان التطورات في العراق وسوريا تشكل تهديدا ليس فقط للاردن بل لدول الاتحاد ايضا وان القمع الذي قام به النظام السوري لشعبه على مدى الاعوام الماضية ساهم في نشأة وتمدد تنظيم الدولة الاسلامية مشددان على ضرورة ايجاد حل سريع للازمة في سوريا.

حيث اورد ان الوضع في قطاع غزة يجب أن ينظر إليه في اطار شامل لعملية السلام في الشرق الأوسط وآفاق السلام الشامل على أساس الاعتراف بإقامة دولتين ديمقراطيتين، (إسرائيل وفلسطين)، تعيشان جنبا إلى جنب في سلام ضمن حدود آمنة ومعترف بها.

ويعترف الاتحاد الأوروبي ضمنيا : إن قطاع غزة يشكل جزء لا يتجزأ من الأرض المحتلة عام 1967، وسيكون جزءا من الدولة الفلسطينية المستقبلية، وعليه يجب ألا ينظر الى الوضع في قطاع غزة بشكل منفصل عن التحديات والتطورات الأوسع على الأرض التي ما زالت تزيد من صعوبة الوصول إلى حل الدولتين وتحقيقه.

واثنى الاتحاد الاوروبي على الدور المزدوج الهام الدي لعبه الاردن في تعزيز الاستقرار في المنطقة خاصة فيما يتعلق بالاماكن المقدسة في القدس وبدوره الفعال في نزع فتيل التوترات الاخيرة. وحسب البيان أكد الاتحاد الاوروبي حرصه على تعزيز علاقات التعاون مع الاردن بصفته حليف استراتيجي. يلعب دورا هاما في استقرار المنطقة والعالم ونوه الاتحاد الاوروبي في بيانه على مستوى وزراء الخارجية بين الاتحاد والاردن في لوكسمبورغ ان الاتحاد ينظر الى الاردن كشريك مهم في اطار السياسة الاوروبية لدول الجوار ويحرص على تعزيز علاقات شراكة جيو سياسية معه قائمة على المصالح المشتركة. كما تطرق البيان الى الاوضاع في غزة وضرورة التوصل الى حل دائم مبني على حل الدولتين

Comments are closed.