المرشح الرئاسي التونسي كمال مرجان: سأواصل معركة الانتخابات إلى آخر دقيقة

المشرف
المشرف
مرشح الانتخابات الرئاسية في تونس كمال مرجان يفتتح حملته الانتخابية بالمنستير
مرشح الانتخابات الرئاسية في تونس كمال مرجان يفتتح حملته الانتخابية بالمنستير

قال المرشح الرئاسي التونسي، كمال مرجان، في افتتاح حملته الانتخابية، اليوم السبت، إنه “لن ينسحب من السباق الرئاسي وسيواصل معركة الانتخابات إلى آخر دقيقة’.

وأوضح آخر وزير خارجية في عهد الرئيس السابق، زين العابدين بن علي (أطاحت به ثورة يناير/ كانون ثاني 2014)، في مؤتمر صحفي عقده اليوم بمدينة المنستير (شرق): “سأواصل هذه المعركة إلى آخر دقيقة أحب من أحب وكره من كره من أجل هذه البلاد’، مؤكدا عدم نيته الانسحاب من السباق نحو قصر قرطاج (القصر الرئاسي) كما تردد في تسريبات إعلامية، وزاد: “مهما كانت الظروف نحن مواصلون’.

وأضاف مرجان أنه “ينتمي إلى العائلة الدستورية (الحزب الدستوري) وأن (الرئيس الراحل الحبيب) بورقيبة (1957- 1987) للجميع وليس حكرا لشخص أو شخصين’ في إشارة  إلى استعمال الأحزاب الدستورية لشخصية بورقيبة، أول رئيس للبلاد بعد الاستقلال، كمرجعية تاريخية في الحكم.

وعن التحالفات مع حركة النهضة الإسلامية، قال كمال مرجان: “سننظر في هذا الموضوع مع كل من يشاطرنا نفس الموقف ونفس التوجه، ونحن جاهزون لنتعاون في مجلس الشعب القادم مع كل من يحترمنا ويتفق مع مبادئنا’.

وفيما يتعلق بالشؤون الخارجية، دعا مرجان إلى “مراجعة السياسة نحو الموقف من سوريا’، معتبرا “أن الموقف من سوريا هو خروج عن الموقف المعتدل’.

يُذكر أن كمال مرجان عاد من نيويورك، في وقت سابق اليوم، ونفى أي اتصالات له مع أي من المسؤولين الأمريكيين خلال زيارته الأخيرة إبان نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة، ورفض اتهامات طالته بالسفر من أجل الحصول على دعم واشنطن خلال الانتخابات الرئاسية.

ويتنافس مرجان مع 26 مرشحا في الانتخابات الرئاسية المقرر عقدها في 23 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وأسفرت نتائج رسمية أولية للانتخابات التشريعية التي أجريت في 26 أكتوبر/ تشرين أول الماضي، عن فوز حزب نداء تونس بـ85 مقعدا يليه النهضة الإسلامية بـ69 مقعدا.

Comments are closed.