المكتب الوطني للجامعة الوطنية تدعو إلى المشاركة المكثفة في مسيرة 29 نوفمبر الجاري

المشرف
المشرف

دعا المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم نساء ورجال التعليم وكافة الموظفين والموظفات إلى المشاركة المكثفة في المسيرة الوطنية يوم الأحد المقبل في الدارالبيضاء، احتجاجا على ما أسموه ب” الفرض الأحادي لنظام جديد للتقاعد”، ومطالب أخرى.

وتروم جامعة التعليم عبر المشاركة في المسيرة، المنظمة من طرف المركزيات النقابية الأربع، دفع الحكومة إلى الاستجابة للمطالب الملحة للطبقة العاملة، والإعلان عن رفضها هي الأخرى التدبير الانفرادي لملف إصلاح التقاعد على حساب الموظفين، واحتجاجها على المراسيم التراجعية الخاصة بفصل التكوين عن التوظيف، وتخفيض منحة التدريب إلى النصف، والاستعداد لتمرير مرسوم إعادة الانتشار.

ومن المطالب التي رفعتها جامعة التعليم، ضرورة إصلاح حقيقي لمنظومة التربية والتعليم ومختلف المطالب العالقة كالتسريع بالتعويض عن العمل في المناطق الصعبة والنائية، والتعويض عن التكوين، وأجرأة اتفاقية 19 و26 أبريل 2011 على رأسها الدرجة الجديدة، وسن نظامين جديدين؛ الأول أساسي والآخر خاص بالتعويضات، وذلك من أجل تلبية طموحات العاملين/ات بالتعليم، ومراجعة ثغرات النظام الأساسي، الخاص بالمكتب الوطني للأعمال الجامعية الاجتماعية والثقافية، ومختلف المطالب الفئوية.

 

Comments are closed.