النائبة البرلمانية نزهة الوافي تطالب باستدعاء حصاد للبرلمان بسبب تعنيف الأساتذة المتدربين

المشرف
المشرف

بعد العنف الذي تعرض له الأساتذة المتدربون على يد الأمن بسبب احتجاجهم ضد مرسومي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، رشيد بلمختار، قررت النائبة البرلمانية نزهة الوافي مساءلة وزير الداخلية، محمد حصاد، بشأن ما جرى.

واعتبرت نزهة الوافي، في سؤال كتابي وجهته لوزير الداخلية، أن تعنيف الأساتذة المتدربين بطنجة وتازة والقنيطرة أمر يبعث على القلق. وطالبت النائبة البرلمانية وزير الداخلية بـ”اتخاذ كل التدابير والإجراأت اللازمة من أجل ربح مشروع الحكامة الأمنية التي تبناها المغرب، والتي تستوجب بلورة سياسة عمومية شاملة في ثقافة حقوق الإنسان تدمج كل المتدخلين في هذا المجال”، بحسب البرلمانية.

وكانت احتجاجات الأساتذة المتدربين قد تعرضت لتدخلات أمنية وصفت بالعنيفة، كان آخرها تدخل بمركز تكوين الأساتذة بطنجة، حيث أسفر عن عدة إصابات في صفوف الأساتذة. ويخوض الأساتذة المتدربون عددا من الاحتجاجات المتتالية ضد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، مطالبين بإلغاء مرسومين يلزمان بأن يجتاز المتدربون مباراة لولوج أسلاك الوظيفة العمومية بدل الإدماج المباشر، الذي كان معمولا به في السابق. فيما يتعلق المرسوم الثاني، الذي يطالب الأساتذة بإلغائه، بتخفيض منحة المتدربين من 2450 درهما في الشهر إلى 1200 درهم.

 

Comments are closed.