انطلاق أول جلسة للبرلمان التونسي

المشرف
المشرف
انطلاق أول جلسة للبرلمان التونسي
انطلاق أول جلسة للبرلمان التونسي

افتتح اليوم الثلاثاء أعمال “مجلس نواب الشعب’ التونسي بمقر البرلمان بمنطقة باردو بالعاصمة تونس.

وافتتح الجلسة الأولى للبرلمان ، رئيس المجلس الوطني التأسيسي، مصطفى بن جعفر بعد أن دعا النواب في وقت سابق لجلسة افتتاحية اليوم على أن يغادر الجلسة، ويسلمها لأكبر النواب سنّا (علي بن سالم عن حزب نداء تونس ) ومساعدين إثنين (أصغر نائب ونائبة).

ويتم خلال الجلسة الافتتاحية انتخاب رئيسا للمجلس ونائبين اثنين عبر التصويت السري والمباشر كما يتم تشكيل لجنة إعداد  قانون النظام الداخلي .

وأفرزت الانتخابات التشريعية التونسية التي أجريت في 26 أكتوبر/ تشرين الأول تشكيلة برلمانية ضمت 217 نائبا عن أحزاب وسطية وإسلامية ويسارية وليبرالية ومستقلين تتولى مهامها لمدة 5 سنوات .

ويضم مجلس نواب الشعب 5 كتل نيابية، وفيما يلي ترتيبها وفق عدد المقاعد، وفقا لمراسل الأناضول:

1 – كتلة حزب حركة نداء تونس (وسط) : 86 مقعدا

2 – كتلة حزب حركة النهضة (إسلامية) : 69 مقعدا

3- كتلة حزب الاتحاد الوطني الحر (ليبرالي): 16 مقعدا

4- كتلة الجبهة الشعبية (تكتل ل11 حزب يساري) :15 مقعدا

5.  كتلة حزب آفاق تونس (ليبرالي) : 8 مقاعد

وتتقاسم أحزاب وقوائم مستقلة 23 مقعدا المتبقية وهي المؤتمر من أجل الجمهورية (وسط) 4 مقاعد ؛   والتيار الديمقراطي (وسط) 3 مقاعد وحركة الشعب (قومية) 3 مقاعد ؛ وحزب المبادرة (وسط دستوري) 3 مقاعد، وتيار المحبة (وسط) مقعدان، والحزب الجمهوري (وسط) مقعدا واحدا ، و’نداء التونسيين بالخارج’ (قائمة مستقلة) مقعدا واحدا ؛  و’المجد للجريد’ (مستقلة) مقعدا واحدا ؛  و’رد الاعتبار’ (مستقلة) واحدا ؛ وحركة الديمقراطيين الاجتماعيين (اشتراكي) واحدا ؛ والجبهة الوطنية للإنقاذ (مستقلة) مقعدا واحدا ؛  و’صوت الفلاحين’ (مستقلة) مقعدا واحدا؛ والتحالف الديمقراطي (وسط) مقعدا واحدا.

وكانت الحكومة الحالية قد رصدت ما قيمته 12 مليون دولار كميزانية أولية للبرلمان الجديد خلال 2015.

Comments are closed.