انهيار قائدة في المغرب بعد معاقبتها من ولاية طنجة بسبب حفل للعدل والاحسان

المشرف
المشرف

وبخت ولاية جهة طنجة قائدة “الحي الجديد” بالمدينة بسبب ما اعتبرته خطأ مهنيا وقعت فيه المعنية لعدم تنفيذها الأوامر بمنع نشاط لجماعة العدل والإحسان، كما منحتها الجهة المسؤولة عنها عطلة مفتوحة.

وقد تلقت القائدة الملاحظات بشأن الخطأ الذي يفترض أنها اقترفته بشكل شفهي عن طريق سلمها الإداري، في انتظار التوصل بأوامر جديدة قد تصل حد الإعفاء من المهمة الموكولة لها حاليا.

وبحسب المعطيات ، يرجح أن حفلا أقامته الجماعة دون الحصول على ترخيص من السلطات هو السبب في التوبيخ الشديد الذي تعرضت له القائدة، وهو حفل دأبت الجماعة على تنظيمه بمناسبة المولد النبوي كل سنة، لكن السلطات اعتبرت أن القائدة لم تنفذ أوامر بمنع نشاط غير مرخص داخل مجالها الترابي.

وقد منحت العطلة للقائدة بعد تقديمها شهادة طبية بسبب الانهيار وحالة البكاء الشديد التي انتابتها بعد تأنيبها من قبل مسؤوليها.

Comments are closed.